رياضة

فرح يفوز بسباقه الأخير على المضمار في بريطانيا

الإثنين 2017.8.21 02:19 صباحا بتوقيت ابوظبي
  • 123قراءة
  • 0 تعليق
فرح يفوز بسباقه الأخير على المضمار في بريطانيا

محمد فرح

أسدل مو فرح الستار على مسيرته الفريدة على المضمار في بريطانيا بفوزه في اخر سباق على أرضه في لقاء برمنجهام ضمن الدوري الماسي لألعاب القوى، الأحد. 

هيمنة فرح تنتهي في سباقه الأخير على المضمار

وفي سباقه قبل الأخير على المضمار تفوق البطل الأوليمبي 4 مرات على الجميع في سباق 3000 متر بطريقته المعتادة.

وبعد أسبوع من فوزه بفضية سباق 5000 متر وأسبوعين منذ تتويجه بطلا لسباق 10000 متر في بطولة العالم في لندن، شارك العداء البريطاني (34 عاما) في اخر سباق في بلاده.

وتلقى فرح أفضل عداء في تاريخ بريطانيا - وربما في العالم بعد 10 ألقاب عالمية - تحية حارة من الجماهير باستاد الكسندر قبل أن تشاهده الجماهير وهو ينطلق مسرعا في الجزء الأخير ليفوز في 7 دقائق و38.64 ثانية.

وقال فرح لهيئة الإذاعة البريطانية (بي.بي.سي) "هذا يعني كل شيء بالنسبة لي. كنت مفعما بالمشاعر وتلقيت مساندة كبيرة من الجماهير. هذا ما يحلم به المرء.. أن يتلقى دعم جماهير بلاده. أود توجيه الشكر لكل من ساندني في رحلتي".

وواصل "لم أحلم على الإطلاق بالفوز بأربعة ألقاب أوليمبية والعديد من الألقاب العالمية. كل ما كنت أحلم به هو تمثيل بريطانيا".

وأضاف "الآن أريد أن أرى ماذا يمكنني أن أفعل في سباقات الشوارع بدون أن أكون العداء الذي يريد الكل هزيمته وأريد الاستمتاع بالأمر بدون الكثير من الضغط".

وتابع "أشارك في سباقات جديدة في الشوارع وبتفكير جديد وأشعر بالإثارة".

تعليقات