مجتمع

20 مليون متابع لمحمد بن راشد بمواقع التواصل.. تفاعل جماهيري وتأثير دولي

الأربعاء 2019.1.9 04:52 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 691قراءة
  • 0 تعليق
الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم ضمن أكثر قادة العالم متابعة

الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم ضمن أكثر قادة العالم متابعة

بالتزامن مع مرور 50 عاما على بدء مسيرته في خدمة الوطن، و13 عاما على توليه الحكم في إمارة دبي في الرابع من يناير/كانون الثاني عام 2006، تسجل حسابات الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس دولة الإمارات رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، زيادة كبيرة بتجاوزها 20 مليون متابع، ليعزز بذلك مكانته كأحد أكثر القادة تأثيرا في العالم، عبر مختلف منصات التواصل الاجتماعي.

ومنذ ظهور مواقع التواصل الاجتماعي، كان الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم سبّاقا في الانضمام لها، في إطار حرصه على تعزيز التواصل مع الجماهير وخصوصا من الشباب، وتبرز تغريدات ومشاركات الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم في تلك الحسابات، معالم فكره وفلسفته ونهجه ومنهجه وانفتاحه على ثقافات العالم؛ الأمر الذي يجعل تلك الحسابات مصادر إلهام ومنارات تسامح وحاضنات إبداع وتنوير.

20 مليون متابع

يملك الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم قاعدة كبيرة من المتابعين في حساباته الرسمية على وسائل التواصل الاجتماعي تتجاوز 20 مليون متابع، بينهم 9.4 مليون متابع على تويتر، و3.8 مليون على فيسبوك، و3.7 مليون بأنستقرام، ومليونان و68 ألف متابع على "لينكدإن"، و956 ألف متابع على "جوجل بلس"، و200 ألف مشترك على حسابه في موقع يوتيوب، فيما يعد من أكثر القادة على مستوى العالم تفاعلا مع متابعيه.

وتتميز حسابات الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم في مواقع التواصل بتنوع وثراء المواضيع والقضايا المطروحة عبرها والتي تتباين بين الإنجازات الوطنية والمبادرات التنموية ذات الصلة المباشرة بالمواطنين والمقيمين على أرض الدولة فضلا عن المبادرات الخيرية والإنسانية الإقليمية والدولية التي استفاد منها الملايين حول العالم.

ورغبة منه في إشراك المواطنين وزيادة وعيهم بما يدور حولهم من تطور وتنمية، وظف الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم تلك الحسابات في إخطار المواطنين والمقيمين بصورة دورية عن نتائج اجتماعات مجلس الوزراء التي يترأسها والتنويه بأهمية القرارات المتخذة وتأثيرها على حياتهم بعيدا عن الأسلوب التقليدي المعتمد لدى وسائل الإعلام الأخرى.

ويعد الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم أحد أبرز القادة في العالم الذين يستخدمون "تويتر" وبقية مواقع التواصل الاجتماعي كمنصة رئيسية للإعلان عن القرارات والمبادرات الرئيسية والتواصل مع متابعيه داخل دولة الإمارات وخارجها، وتحظى الرسائل التي ينشرها عبر هذه المواقع بتفاعل كبير، وتستقطب اهتماما واسع النطاق من مختلف أنحاء المنطقة العربية والعالم.

تويتر.. مليون متابع سنويا


انضم الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم إلى موقع "تويتر" في يونيو ٢٠٠٩، ويتابع حسابه حاليا 9.4 مليون متابع، بما يعني وجود زيادة بمتوسط نحو مليون متابع سنويا، وهو رقم كبير، يدل على مدى تأثيره وجماهيريته.

ويستخدم موقع "تويتر" لطرح العديد من المبادرات المجتمعية التي يطلب من خلالها تفاعل متابعيه من دولة الإمارات وخارجها والأخذ برأيهم في مناسبات وأحداث شخصية ووطنية واجتماعية وخيرية، ويفتح الباب أمامهم لتقديم مقترحاتهم حول أفضل المبادرات التي يمكن طرحها وتبنيها بما فيه خير الدولة بصورة خاصة والوطن العربي بصورة عامة، مع تأكيده على أنه سيقوم بالنظر في جميع الأفكار والمقترحات ومناقشتها ومن ثم قيامه بالرد على بعض الأفكار والمقترحات وتطبيق أفضلها والإشادة بها.

وتصدرت تدوينات الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، قائمة أكثر التغريدات المتعلقة بالعمل الحكومي في دولة الإمارات متابعة وتفاعلا على موقع «تويتر» خلال عام 2018.

وكشفت دراسة، أعدتها «تويتر» عن أكثر الأحداث المرتبطة بالعمل الحكومي في دولة الإمارات شعبية ورواجا على منصة التواصل الاجتماعي، عن أن تغريدات الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم كانت «الأكثر إعجابا» و«الأكثر تفاعلا» بين مختلف التغريدات المتعلقة بالعمل الحكومي في الإمارات.

#شكرا_محمد_بن_زايد

كشفت دراسة بيانات «تويتر» خلال الفترة من يناير حتى نوفمبر 2018، الصادرة تحت وسم (تويتر: #حدث_في_2018 )، عن أن تغريدة الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم عن الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، التي قال فيها: «رسالة شكر لا توفيك حقك يا بو خالد.. ندعو شعبنا لشكره عبر كلمة مخلصة.. أو صورة معبرة.. أو لفتة طيبة.. شعبنا وَفيْ.. وقائدنا بو خالد له منا كل الشكر والمحبة والتقدير.. #شكرا_محمد_بن_زايد»، جاءت في صدارة أكثر تغريدات الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم إعجابا، وضمن الأكثر في إعادة التغريد خلال عام 2018.

لينكدإن.. ثاني أكثر قائد سياسي عالمي متابعة

بلغ عدد متابعي الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم على موقع "لينكدإن" مليونين و68 ألف متابع، ووفقا لبيانات من الموقع الذي يعد أكبر شبكة للمهنيين في العالم؛ فإن الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم يُعَد ثاني أكثر قائد سياسي عالمي متابعة وقائد الرأي الأكثر متابعة في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا التي تضم 25 مليون عضو في "لينكدإن".

وأفاد موقع "لينكدإن" بأن الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم ضمن الثلاثين الأكثر تأثيرا من أعضاء برنامج "قادة الرأي" في "لينكدإن".. والبرنامج عبارة عن منصة حصرية تضم 500 من أبرز المفكرين والقادة السياسيين والرؤساء التنفيذيين والمبتكرين حول العالم ممن دعتهم "لينكدإن" إليها ليشاركوا آراءهم وتجاربهم مع 575 مليون عضو في شبكة "لينكدإن" من أكثر من 200 دولة ومنطقة.

ويعرف الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم بنشره تحديثات دائمة على "لينكدإن" حول أحدث التطورات الاستراتيجية والاجتماعات رفيعة المستوى وزيارات الوفود والإعلان عن أهم المشاريع والمبادرات.. كما تحظى منشوراته بتفاعل كبير من رواد الموقع وخاصة من الإمارات والهند ومصر والولايات المتحدة والمملكة العربية السعودية.

ويتطرق إلى مجموعة واسعة ومهمة من المواضيع على "لينكدإن" تتمحور حول تمكين المرأة وتعزيز قيم التسامح وغرس ثقافة الابتكار وإعطاء دروس في القيادة حيث أسهمت تلك المواضيع في تعزيز دوره كقائد رأي بارز على "لينكدإن".

أحد أكثر القادة العالميين متابعة على أنستقرام


رسّخ الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم مكانته ضمن صدارة قادة وزعماء العالم الأكثر متابعة عبر موقع "أنستقرام" للتواصل الاجتماعي، حيث شهدت صفحته ارتفاعا كبيرا في عدد المتابعين، تصل نسبته إلى أكثر من 50% خلال عام واحد، مع تجاوز عدد متابعيه حاليا حاجز 3 ملايين و700 ألف متابع مقابل مليوني متابع في 2017.

وجاء الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم في المرتبة التاسعة بقائمة قادة العالم الأكثر متابعة على «أنستقرام»، بحسب التقرير السنوي الذي تصدره مؤسسة «تيوبلوماسي» المتخصصة في متابعة وسائل التواصل الاجتماعي الخاصة بالقادة حول العالم، وفقا للبيانات التي جمعتها في أكتوبر الماضي.

وتشكل صفحة الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم على موقع التواصل الاجتماعي “أنستقرام” منصة تفاعلية يحرص عبرها على مشاركة جمهوره آراءه ومبادئه وأنشطته ولقاءاته وزياراته الرسمية والتفقدية للمشاريع والمبادرات والبرامج الحكومية وغيرها.

3.8 مليون متابع على «فيسبوك»


في موقع فيسبوك، جاء الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم في المرتبة الثانية عشرة عالميا في قائمة أكثر قادة العالم متابعة على موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك لعام 2018، وفقا لدراسة «برسون كوهين آند وولف» التي تصدرها مؤسسة «برسون مارستيلر» العالمية سنويا، ونشرت مايو الماضي.

وحازت الصفحة إعجاب ‏٣٬٨٣٥٬٦٧٠‏ من الأشخاص، فيما تتم متابعتها بواسطة ‏٣٬٨١٢٬٧٠٦‏ من الأشخاص.

تعليقات