سياسة

موجيريني تؤكد على حل الدولتين ودعم الأردن وخفض التوتر في جنوبي سوريا

الأحد 2018.6.10 02:05 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 340قراءة
  • 0 تعليق
وزيرة خارجية الاتحاد الأوروبي فيديريكا موجيريني

وزيرة خارجية الاتحاد الأوروبي فيديريكا موجيريني

أكدت وزيرة خارجية الاتحاد الأوروبي فيديريكا موجيريني، أن الحل الوحيد للقضية الفلسطينية هو حل الدولتين.

وأضافت موجيريني، خلال مؤتمر صحفي مشترك عُقد مع وزير الخارجية الأردني أيمن الصفدي، في عمان: "نرغب في أن تكون القدس عاصمة للدولة الفلسطينية ولإسرائيل".

وأعربت موجيريني عن شكرها للعاهل الأردني الملك عبدالله الثاني لدوره في القضية الفلسطينية. مشيرة في الوقت نفسه إلى أن الاتحاد الأوروبي يثمن الدور الأردني فيما يتعلق بالتصدي للتطرف.


وفيما يتعلق بمستجدات الأوضاع في الأردن، لفتت إلى أن هذا البلد "سيحظى بدعم أوروبي في خطواته لإصلاح الاقتصاد".

وقالت في هذا الصدد: "نعمل على اتفاقية لدعم الجهود الإنسانية في الأردن".

على صعيد آخر، تحدثت وزيرة خارجية الاتحاد الأوروبي عن الملف السوري، داعية إلى ضرورة الحفاظ على "مناطق خفض التصعيد في الجنوب السوري".

وزير خارجية الأردن أيمن الصفدي

بدوره، أكد الصفدي أن المباحثات مع موجيريني ركزت على "الوضع في سوريا ومناطق خفض التصعيد في الجنوب، وكذلك قضية اللاجئين والدعم الأوروبي بهذا الخصوص".

وقال إن "الصراع السوري لن يحسم إلا سياسيا"، مؤكدا أن بلاده تستضيف "أكثر من مليون و300 ألف لاجئ سوري ".

وبشأن الأوضاع الاقتصادية في بلاده، أكد الصفدي أن "الأردن يبذل قصارى جهده من أجل أن يكون اقتصاده مرنا ومنتجا ".

وثمن مبادرة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود الخاصة بعقد قمة دعم الأردن.

خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود - أرشيفية

وكان الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، قد دعا إلى عقد اجتماع يضم كلا من السعودية والإمارات والكويت والأردن في مكة المكرمة، اليوم الأحد، لمناقشة سبل دعم الأردن والخروج من الأزمة الاقتصادية التي يمر بها.


تعليقات