رياضة

مخاوف كتالونية بعد أزمة نيمار مع مساعد إنريكي

السبت 2017.5.13 01:26 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 491قراءة
  • 0 تعليق
البرازيلي نيمار

البرازيلي نيمار

تسيطر حالة من القلق والخوف والترقب داخل أروقة برشلونة، بسبب الأزمة التي نشبت مؤخرا بين البرازيلي نيمار نجم الفريق وخوان كارلوس إنزوي المدرب المساعد للفريق، بعد المشادة التي وقعت بينهما خلال أحد التدريبات، والتي هدد نيمار على أثرها بالرحيل عن الفريق وفقا لتقارير إسبانية.

برشلونة يستهدف التعاقد مع كونتي

وكانت صحيفة "موندو ديبورتيفو" كشفت عن تفاصيل الخلاف الذي دار بين نيمار وإنزوي، حيث قام مساعد إنريكي بتعنيف النجم البرازيلي بسبب تخاذله خلال التدريب وقال له عبارة"إذا استمر أداؤك على هذا النحو فستلحق بمواطنك رونالدينيو"، ولم يحتمل نيمار العبارات الخشنة، لينفعل ويؤكد أنه لن يستمر في برشلونة إذا جرى تعيين خوان كارلوس إنزوي في منصب المدير الفني للفريق الموسم المقبل.

ولم يصدر أي بيان من أي مسئول داخل برشلونة بشأن الأزمة، وما إذا كانت هذه التفاصيل قد حدثت بالفعل أم لا، لاسيما أنها تسببت في أصداء واسعة في الصحافة الإسبانية والأوروبية، مع تأكيد التقارير أن نيمار ربط وجوده في النادي الكتالوني بعدم وجود إنزوي، وهو ما أثار مخاوف بشأن إمكانية تفكير النجم البرازيلي في الرحيل بسبب هذه الأزمة.

وأصدرت صحيفة "Metro" الإنجليزية تقريرا يفيد بأن بعض الأندية دخلت على خط الأزمة، وأبدت اهتمامها بضم اللاعب وإمكانية إغرائه بالرحيل عن برشلونة خلال الانتقالات المقبلة، ومنها نادي تشيلسي الإنجليزي ومدربه أنطونيو كونتي.

وكشف موقع "دياريو موندو" الإسباني أن هناك حالة من الترقب داخل برشلونة بشأن القرار المتخذ وتحديد موقف إنزوي، سواء بتسوية الخلاف أو عدم تعيين إنزوي كمدير فني للفريق في الموسم المقبل باعتباره أحد المرشحين، كما لم تتضح الصورة بشأن إمكانية أن يصبح مساعدا للمدرب الجديد في ظل حالة الغضب التي انتابت نيمار من أسلوب التعامل معه أثناء التدريبات والتي قد تتسبب في الإطاحة بإنزوي نهائيا. 

تعليقات