رياضة

لاعب ناشئ يقود هجوم الإفريقي في موقعة الكونفدرالية

الأحد 2017.10.1 04:56 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 435قراءة
  • 0 تعليق
لاعب ناشئ يقود هجوم الإفريقي في الكونفدرالية

خليل عون الله

فجر ماركو سيموني، مدرب الإفريقي التونسي، مفاجأة كبرى عندما قرر الدفع بالشاب خليل عون الله في مركز المهاجم المتقدم، خلال مواجهة سوبر سبورت الجنوب أفريقي، في ذهاب دور الأربعة من كأس الكونفدرالية الأفريقية، والتي سيحتضنها الأحد ملعب ملعب لوكاس "ماستربيسز" موريبي بمدينة بريتوريا. 

"أزمة المطار" تضرب الإفريقي التونسي من جديد 

ولم يظهر اللاعب في أي مباراة مع الفريق الأول منذ تصعيده إليه في شهر أغسطس الماضي، حيث اقتصر حضوره على دقائق قليلة خلال المواجهة أمام مولودية الجزائر، المندرجة في إطار إياب دور الثمانية من نفس المسابقة الأفريقية.

ويعول النجم السابق لمنتخب إيطاليا على حماس عون الله من أجل الضغط على محور دفاع الفريق الجنوب أفريقي ومنعه من إخراج الكرة من مناطقه بطريقة سلسلة.

وسيضم التشكيل الأساسي لنادي العاصمة أيضا، كما أعلن عنه موقعه الرسمي، كلا من عاطف الدخيلي في مركز حراسة المرمى، والرباعي مختار بلخيثر وعلي العابدي وبلال العيفة ونيكولاس أبوكو في خط الدفاع، والثنائي أحمد خليل وغازي العيادي في محور الوسط، والثلاثي إبراهيم الشنيحي وصابر خليفة وأسامة الدراجي في عملية التنشيط الهجومي.

ويبحث النادي الأفريقي عن تجديد العهد مع الألقاب الأفريقية بعد غياب عن منصات التتويج منذ سنة 1991، تاريخ فوزه بلقب دوري أبطال أفريقيا في نسخته القديمة.

تعليقات