صحة

سداد الديون يحسن القدرات العقلية

الأحد 2019.3.31 01:52 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 733قراءة
  • 0 تعليق
سداد الديون يحسن القدرات العقلية - أرشيفية

سداد الديون يحسن القدرات العقلية - أرشيفية

أثبتت دراسة حديثة أن سداد الديون يُحسن من أداء الدماغ فيما يتعلق بوضوح التفكير واتخاذ القرارات الصائبة.  

وشملت الدراسة، التي أجراها مركز أبحاث الخدمة الاجتماعية في جامعة سنغافورة الوطنية، 200 شخص اختبرت مهاراتهم باتخاذ القرارات ودرجة قلقهم قبل وبعد سداد ديونهم جزئيا.

وتوصل الباحثون، في الدراسة التي نشرتها مجلة الأكاديمية الوطنية للعلوم بالولايات المتحدة الأمريكية، إلى أن سدد الديون خفف من الأعباء العقلية للخاضعين للاختبار، والتي كانت تحرمهم من اتخاذ قرارات أفضل.

وتلقى المشاركون بالدراسة مبلغا يعادل دخل أسرة لـ3 أشهر في سنغافورة ليسددوا ديونهم المتعلقة بالرهون وفواتير الخدمات وديون البلدية، وطلب منهم إجراء استفتاء يقيس درجة القلق والقدرات الذهنية لديهم، وكذلك قدرتهم على اتخاذ القرارات فيما يتعلق بالأمور المادية، كما قُدم لهم الاستفتاء نفسه بعد 3 أشهر من استلامهم المبلغ المادي.

ووجد الباحثون، حسب صحيفة "ديلي ميل" البريطانية، أن الأخطاء في الوظائف الذهنية انخفض من 17 إلى 4 بعد سداد جزء من ديونهم، كما انخفضت اضطرابات القلق من 78% إلى 53 % بعد تخفيف ديونهم.

وقال الدكتور أونج كيان، الباحث في مركز أبحاث الخدمة الاجتماعية، إن نتائج الدراسة تعارض الاعتقاد السائد بأن "البعض يفشلون في سداد ديونهم لإخفاقات شخصية"، مضيفا: "تضعف الديون الصحة النفسية وتجعل من الصعب جدا التخلص من حالة الفقر بعد ذلك، ليتحول الأمر أشبه بحلقة مفرغة تكرر نفسها".

ينصح المختصون بتعديل طرق سداد الديون لكيلا تشكل عبئا نفسيا، بدمج عدة ديون في دفعة سداد واحدة؛ لتبسيط عملية السداد.

تعليقات