سياسة

بعد إسقاط طائرة روسية.. أمريكا تنفي تزويد حلفائها بسوريا بالصواريخ

الأحد 2018.2.4 11:59 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 682قراءة
  • 0 تعليق
مبنى البنتاجون - أرشيفية

مبنى البنتاجون - أرشيفية

في أول تعليق أمريكي على إسقاط فصائل معارضة للنظام السوري طائرة روسية في إدلب شمالي غرب سوريا، نفى مسؤول في وزارة الدفاع "البنتاجون" أن تكون واشنطن قد زوّدت الفصائل المتحالفة معها بأنظمة دفاع جوي.

وقال المتحدث باسم البنتاجون إريك باهون، في تصريحات لوكالة سبوتنك الروسية، إن "الولايات المتحدة لم تزوّد أيا من القوات الشريكة في سوريا بأسلحة أرض-جو، ولا نية لها للقيام بذلك في المستقبل".

وكانت فصائل معارضة تنشط في محافظة إدلب قد أعلنت، السبت، إسقاط طائرة من طراز سوخوي 25 ومقتل قائدها، وهو ما أكدته لاحقا وزارة الدفاع الروسية.

وأضاف المتحدث باسم البنتاجون أن عمليات بلاده تركز جغرافيا على المهام القتالية المستمرة ضد داعش في شرق سوريا"، مؤكدا أن واشنطن ستقيم صحة مزاعم حول استخدام هذا السلاح لضمان سلامة شركائنا في التحالف.

تعليقات