سياحة وسفر

أهم 6 مصطلحات بين الطيارين داخل قمرة الطائرة.. لغة خاصة ومعانٍ خفية

الأحد 2019.4.7 05:32 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 75قراءة
  • 0 تعليق
لغة الطيارين الخاصة ومعانيها الخفية

لغة الطيارين الخاصة ومعانيها الخفية

إن حدث ومررت بجوار قمرة القيادة على متن إحدى رحلاتك الجوية، ودفعك الفضول للإنصات لما يدور بين الطيارين من أحاديث، فتوقع غالبا أن تطلع على لغة جديدة، قد تشبه اللغة المحكية، إلا أن مصطلحات غريبة ستفاجئ سمعك وتجعل من فهم المحادثة بتفاصيلها أمرا غير ممكن.

ونتجت معظم تلك المصطلحات عن ضرورة التواصل الواضح والمختصر بين أفراد طاقم الطيران وفرق المراقبة على الأرض خلال تشوش الإرسال لظروف معينة بين الحين والآخر، وشاعت اليوم بين العاملين في ميدان الملاحة الجوية حتى في الظروف الطبيعية.

"العين الإخبارية" تستعرض في التقرير التالي بعضا من العبارات التي لا تزال متداولة بين الطواقم الجوية:

Feet Wet

تنبه هذه العبارة مراقبي الحركة الجوية من الأرض لانطلاق طائرة عسكرية تحلق فوق المياه، والتي أقلعت من قاعدة بحرية غالبا، وذلك وفق حديث لـتوم هيتز، الطيار الخاص ورئيس تحرير مجلة AOPA’s Pilot مع مجلة التايم، وذلك بهدف استعداد المراقبين لأي حالة طارئة قد تواجه الطائرة وتوفير الدعم اللازم لها.

Feet Dry

ما إن تتجاوز الطائرة المسطحات المائية وتستأنف الطيران فوق اليابسة، يتم إبلاغ المراقبين بأن ”الأقدام جفت“. 

"We’ve got a deadhead crew flying to Chicago"

أو ”لدينا شحنة فارغة تتجه لشيكاجو، فبالرغم من أن معناها الواضح لا يحمل أي دلالات، يشير توم هينز إلى أنها بلغة الطيارين قد تخفي إهانة لأحد أفراد الطاقم، وتُطلق على الطيار الذي يصعد إحدى الرحلات كراكب لا قائد للرحلة، والذي قد أدى آخر رحلاته قبل إجازة طويلة، ومنحته الشركة رحلة إلى وطنه أو وجهة مرغوبة

Zulu Time

تمر الطيارات فوق عدة مناطق زمنية خلال الرحلة الواحدة، لذا يستخدم قبطان الطائرة ومعاونوه مفردة Zulu للدلالة على الوقت خلال تواصلهم مع مراقبي الحركة الجوية على الأرض، والموافق لتوقيت غرينيتش، فإن كانت الساعة بتوقيت غرينيتش هي الـ10 صباحا بتوقيت غرينيتش فهي الـ10 صباحا لكل طيار في الأجواء أينما كان.

“George is flying the plane now”

أو "جورج يتولى قيادة الطائرة الآن"، يوجد جورج على متن كل طائرة تجارية، إلا أنه ليس أحد أفراد الطاقم، وإنما الطيار الآلي، والذي يستخدمه الطيارون عند الوصول لارتفاع معين أو عند الإقلاع لفترات طويلة، حيث يتولى ”جورج“ قياس التغيرات في الجو وسرعة الطائرة وارتفاعها والظروف المحيطة بها.

“Pan-Pan”

تستخدم هذه العبارة للإشارة إلى ظروف طارئة تستعدي انتباه غرفة التحكم على الأرض، كتوقف أحد المحركين عن العمل أو الحاجة لهبوط اضطراري، لتكون عبارة “Pan-Pan” دلالة على الحاجة لتدخل غرفة التحكم لاتخاذ تدابير معينة بصورة عاجلة وملحة.

تعليقات