مجتمع

الأناناس ونزع السموم.. أدوات لحياة أكثر سعادة

الأربعاء 2018.1.17 02:47 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 185قراءة
  • 0 تعليق
تعديلات بسيطة في حياتك قادرة على تغيير حالتك المزاجية - تعبيرية

تعديلات بسيطة في حياتك قادرة على تغيير حالتك المزاجية - تعبيرية

في ظل تسارع الأنفاس للحاق بركب الحياة، الذي تزيد التكنولوجيا من إيقاعه، تعقد مجموعة من الخبراء "هدنة" بين التكنولوجيا والطبيعة لتوفير ملاذ يتخلص فيه بنو آدم مما قد ينغص عليهم حياتهم ولو بشكل مؤقت. 

ولعالم التجميل سحر خاص يجعل الكثيرين في حالة أفضل، ليس فقط عن طريق لمسات المستحضرات والألوان، وإنما من خلال أمور بسيطة تبث قدرا كبيرا من السعادة، مثل ركوب الدراجة أو جلسة تدليك تخلصك من الضغط، أو حتى نظام غذائي جذاب لخسارة بضعة كليوجرامات.

لا تستخف بهذه الأشياء، التي قد تبدو في حد ذاتها بسيطة، فهي قادرة على تغيير حالتك المزاجية وتحسين علاقاتك بمن حولك، فضلا عن رفع كفاءتك الذهنية وقدرتك على العمل، إضافة إلى رفع تقديرك لذاتك، بل قد تساعد على التخلص من جراح الحب.

ففي ظل ارتفاع درجات الحرارة يفكر الكثيرون في اللجوء إلى الشواطئ للاستجمام والاسترخاء والسباحة في البحر وشحذ الطاقة بعد عناء كبير.

قد يبدو هذا جيدا، ولكن يتطلب الاستجمام على الشاطئ التخلي عن الملابس التي اخترناها بعناية لإخفاء الكيلوجرامات الزائدة التي اكتسبناها مؤخرا.

قوة الأناناس

الحل ليس بعيدا؛ فإن كانت المشكلة التي تعاني منها تقتصر على ثلاثة كليوجرامات، فإن خبراء التغذية يرون أن ثمرة الأناناس وأسبوع واحد فقط كفيلة بمنحك النتيجة المرجوة.

ومن المعروف أن ثمرة الأناناس غنية بالفيتامينات والمعادن التي يحتاج إليها الجسم وكشفت دراسات حديثة عن احتوائه على بعض المواد التي تقي من الكثير من الأمراض.

كما يحتوي الأناناس على مادة بروميلين التي تساعد على الهضم وحرق الدهون والكربوهيدرات.

وترى خبيرة التغذية كريستينا رودريجز أن ثمرة الأناناس تمكنك من التخلص من 3 كيلوجرامات في أسبوع واحد، من خلال منع الجسم من احتجاز السوائل نتيجة الحر.

وإن كنت من محبي هذه الفاكهة اللذيذة، فستكون على موعد معها لمدة أسبوع كامل، حيث ستحل ضيفة على كل الوجبات التي تتناولها على مدار 7 أيام متواصلة للتخلص من الكيلوجرامات الثلاثة غير المرغوب فيها.

فالإفطار عبارة عن 3 شرائح من الأناناس، تعقبه وجبة خفيفة تتألف أيضا من شريحتين من الثمرة.

ولا يختلف الوضع كثيرا مع وجبة الغداء، حيث إن الطبق الرئيسي هو الأناناس، ولكن هذه المرة مشوي مع الجمبري، بعدها وجبه خفيفة مكونة من زبادي بالأناناس والبطيخ أو طبق من اللحم أو السمك مطهو مع الأناناس وعصير البرتقال.

وفي العشاء، توصي الخبيرة بتناول وجبة مؤلفة من الأناناس المشوي مع الكيوي المحشو بالجبن والأناناس، أو لازانيا الأناناس مع الديك الرومي والجبن.

وقبل النوم يفضل تناول مشروب من الأعشاب المهدئة مع شريحة أخرى من الأناناس.

نزع السموم التكنولوجية

الأمر لا يتوقف عند خسارة عدة كيلوجرامات في وقت قياسي، فالخبراء يقدمون أيضا علاجا لما أطلقوا عليه سموم التكنولوجيا، التي باتت وسائلها "متفشية" في كل مظاهر الحياة.

فأصبحت سماعات التليفون وشاشات الكمبيوتر، وحتى شاشات الهواتف الذكية، بمرور الوقت أشبه بسيارات فيلم "Transformers" أو "المتحولون" التي تتحول إلى وحوش شريرة.

وإزاء التوتر الناجم عن الوسائل التكنولوجية الحديثة، يسعى الكثيرون للوصول إلى نقطة التوازن النفسي والتخلص من هذه الضغوط، وهؤلاء قد يجدون ضالتهم في مركز "بارسلو سانكتي بيتري سبا ريزورت" الصحي بإسبانيا.

وأطلق المركز العلاج الأول المخصص للتخلص من التوتر الناجم عن التكنولوجيا أطلق عليه "نزع سموم العالم 2.0"، حيث يوفر للمستخدمين فرصة للانفصال عن العالم.

ويخفف العلاج الذي يقدمه المركز من الآم الظهر والذراع واليد الناجم عن استخدام الوسائل التكنولوجية بشكل مستمر لفترات طويلة.

تدليك للاسترخاء

تقدم مراكز التجميل عددا لا حصر له من أساليب التدليك لتحسين الصحة واستعادة الهدوء، بينها أسلوب أطلق عليه "balines"، الذي تمتد جذوره إلى الطب التقليدي الهندوسي، المرتبط بالطب التقليدي الصيني.

ويتم تطبيق هذا التدليك على كل أنحاء الجسد من خلال ضغط متوسط وكبير تحدثه تحركات تساعد على الاسترخاء وتخفف التوتر الذي تعاني منه الأنسجة العميقة باستخدام زيوت ذات روائح نفاذة مثل الياسمين والصندل والمريمية.

وتساعد تلك الحركات البطيئة والطويلة على تحسين الدورة الدموية وتنشط الجهاز الليمفاوي.

ويقول الطبيب ميرا، المتخصص في الجراحات التجميلية، إن هذا النوع من التدليك له فوائد عديدة حيث يعيد الانسجام إلى الجسد ويسمح للطاقة بالانتشار فيه وتقوية جهاز المناعة، إضافة إلى مساهمته في استرخاء العضلات وتحسين حركة الجسم.

تعليقات