اقتصاد

سياسة نظام الملالي تقتل صناعة السكر في إيران

الإثنين 2018.1.29 08:41 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 561قراءة
  • 0 تعليق
إيران تستورد مليونين و300 ألف طن من السكر سنويا

إيران تستورد مليونين و300 ألف طن من السكر سنويا

قال جلال محمود زاده، عضو لجنة الزراعة بالبرلمان الإيراني، إن حكومة بلاده تتبع سياسات خاطئة اقتصاديا، حيث تستورد السكر بمعدل يفوق احتياجات البلاد بعشرة أضعاف، مؤكدا أن هذا الاستيراد المفرط للسكر يضر بالصناعة المحلية للسكر.

وأضاف أن زيادة استيراد السكر أجبرت مصانع السكر الإيرانية على بيع إنتاجها بسعر أقل مما صرحت به الحكومة.

وأوضح أن عددا من مصانع السكر لم تحول محصولها للحكومة إلى الآن، منذ ما يقرب من 3 أشهر، كما أن الحكومة لم تسدد ثمن المحاصيل المحولة إليها سابقا.

كذلك انتقد محمد حسيني، عضو مجلس إدارة جمعية مصانع السكر بإيران، الاستيراد المفرط للسكر من جانب حكومة نظام الملالي.

وقال: "على الرغم من إنتاج السكر المحلي ووفرة المخزون الداخلي تقوم الحكومة باستيراد مليونين و300 ألف طن من السكر سنويا".

كما ذكر أن عدم سداد الحكومة ثمن المحاصيل التي استلمتها من المصانع تسبب في مشاكل مالية لهذه المصانع، حتى أنها لا تستطيع أن تدفع أجور العاملين بها.

كما انتقد عدد من البرلمانيين الإفراط في استيراد الأرز أيضا، وطالبوا الحكومة بأن تستورد ما تحتاج إليه فقط دون الإضرار بالإنتاج الداخلي.

وفي هذا الصدد، قال النائب البرلماني محمد صادق حسني إن الاستيراد هو أكبر المشكلات الاقتصادية في إيران، وأضاف: "لقد قصم الاستيراد ظهر الاقتصاد الإيراني".

كما قال: "إذا لم يتم الحد من الاستيراد دون حساب للسلع الغذائية وغيرها سيواجه الاقتصاد ركودا ونموا سلبيا".

تعليقات