مجتمع و صحة

دراسة تحذر الحوامل من النوم على الظهر

الثلاثاء 2017.11.21 01:21 مساء بتوقيت ابوظبي
  • 1205قراءة
  • 0 تعليق
كثير من الحوامل كن يعتقدن بصحة النوم على الظهر

النوم على الظهر في الأشهر الأخيرة يشكل خطرا

حذرت دراسة حديثة النساء الحوامل من النوم على الظهر حيث تزيد هذه الوضعية من عوامل الخطر خاصة في الأشهر الثلاثة الأخيرة. 

وأوصت الدراسة، التي أجريت على أكثر من ألف امرأة، النساء بالنوم على جانبهن خلال الأشهر الثلاثة الأخيرة من الحمل حتى لا يضعن جنينا ميتا.

وتناولت الدراسة 291 حالة حمل انتهت بوضع الجنين ميتا، و735 حالة انتهت بوضع الجنين حيا.

ويرى الباحثون أن النوم خلال الحمل في وضعية صحيحة مهم للغاية، وأشاروا إلى أنه لا يجب على الحوامل أن يشعرن بالقلق إذا استلقين على ظهورهن أثناء اليقظة.


وتنتهي حالة من بين كل 225 حالة حمل في المملكة المتحدة بوضع الجنين ميتا، وأشار معدو الدراسة إلى أنه يمكن إنقاذ حياة نحو 130 طفلا كل عام إذا نامت الحوامل على جانبهن.

وتعد الدراسة، التي أجريت في ميدلاند وشمال إنجلترا ونشرت في المجلة البريطانية لأمراض النساء والتوليد، هي الأكبر من نوعها، وتؤكد النتائج التي توصلت إليها دراسات أصغر في نيوزيلندا وأستراليا.

ألكسندر هيزيل، مدير مركز تومي للأبحاث المتعلقة بولادة الأجنة أمواتا بمستشفى سانت ماري في مانشستر والذي أشرف على البحث، نصح النساء في الأشهر الثلاثة الأخيرة من الحمل بالنوم على جانبهن في أي وقت، بما في ذلك القيلولة أثناء النهار.

ويضيف: "الناس تقضي وقتا أطول في الوضع الذي تنام عليه أكثر من غيره من الأوضاع الأخرى، وأيضا لا يمكنك أن تفعل أي شيء فيما يتعلق بالوضع الذي تستيقظ عليه، لكن يمكنك أن تتحكم في الوضع الذي تنام عليه".

وتشير البيانات إلى أنه عندما تكون المرأة مستلقية على ظهرها، فإن الوزن المشترك للطفل والرحم يضغط على الأوعية الدموية التي يمكن بعد ذلك أن تحد من تدفق الدم والأكسجين للطفل.

وقد بدأ مركز تومي الخيري للأبحاث حملة لزيادة الوعي بالدراسة وتشجيع النساء على النوم على جانبهن.


تعليقات