سياسة

بوتين يحذر من هستيريا واشنطن في معاداة روسيا

الخميس 2017.7.27 07:36 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 304قراءة
  • 0 تعليق
الرئيس الروسي فلاديمير بوتين - أ. ف. ب

الرئيس الروسي فلاديمير بوتين - أ. ف. ب

اعتبر الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، الخميس، أن التحقيق في تدخل روسي محتمل في انتخابات الرئاسة الأمريكية يؤكد ازدياد الهستيريا المعادية للروس. 

وقال بوتين في مؤتمر صحفي: إننا "نشاهد للتو ازدياد الهستيريا المعادية للروس"، مضيفا أنه "أمر مؤسف أن يتم التضحية بالعلاقات الروسية الأمريكية في سبيل حل قضايا سياسية داخلية".

وكان مجلس النواب الأمريكي قد صوّت بأغلبية ساحقة، الثلاثاء الماضي، لصالح فرض عقوبات جديدة على روسيا، وألزم الرئيس دونالد ترامب بالحصول على موافقة النواب قبل تخفيف العقوبات على موسكو.

ويهدف مشروع قانون العقوبات الذي ينتظر إقراره في مجلس الشيوخ إلى معاقبة روسيا بعد اتهامها بحملة "تضليل وقرصنة" أثناء الانتخابات الرئاسية الأمريكية العام الماضي.


من جانبها، أعربت المفوضية الأوروبية، أمس الأربعاء، عن قلقها بعد تبني النواب الأمريكي عقوبات جديدة على روسيا.

جاء هذا في الوقت الذي قال فيه مدير الاتصالات بالبيت الأبيض، أنتوني سكاراموتشي، الخميس، إن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب قد يستخدم حق النقض ضد تشريع يفرض عقوبات جديدة على روسيا، بهدف التفاوض على "إجراء أشد".

وتثير قضية التدخل الروسى في انتخابات الرئاسة الأمريكية، العام الماضي، عاصفة من الانتقادات ضد الرئيس ترامب، الذي نفى أكثر من مرة تدخل روسيا لصالحه، ذلك رغم إثبات التحقيقات في القضية اتصالات أفراد من فريقه بمسؤولين روسيين.

تعليقات