سياسة

بوتين يعلن الترشّح لولاية رابعة أمام 1600 صحفي

كذب التقارير الأمريكية بشأن تواصله مع حملة ترامب

الخميس 2017.12.14 02:08 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 380قراءة
  • 0 تعليق
الرئيس الروسي فلاديمير بوتين خلال مؤتمره الصحفي السنوي (رويترز)

الرئيس الروسي فلاديمير بوتين خلال مؤتمره الصحفي السنوي (رويترز)

أعلن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين رسمياً عن ترشحه للانتخابات الرئاسية الروسية 2018، وذلك خلال المؤتمر الصحفي السنوي الذي أقامه بحضور أكثر من 1600 صحفي محلي ودولي. 

وأكد بوتين أن لديه برنامجا انتخابياً، إلا أن الوقت ليس مناسبا لتقديمه، وسيكون تركيزه على تطوير البنية التحتية وزيادة الإنتاج. 

وشرح الرئيس الروسي أن قطاعات السيارات والصناعات الكيميائية والزراعة حققت نموا كبيرا للاقتصاد الروسي خلال الفترة السابقة، وان ديون روسيا تقلصت الى الثلث واحتياطيّها تضاعف 30 مرة.

وأضاف أن لدى روسيا خصوصية فيما يخص المعارضة الروسية، وبالرغم من وجود مشاكل كثيرة إلا أن الناتج الإجمالي والصناعي لروسيا زاد خلال السنوات القليلة الماضية. 

وتابع بوتين أن برنامجه الانتخابي سيركز على تطوير البنية التحتية والرعاية الصحية والتعليم، إضافة الى زيادة دخل المواطنين، مشددا على أن روسيا يجب أن تكون بلدا عصريا على جميع المستويات السياسية والاقتصادية والاجتماعية.

وفيما يخص المعارضة، قال بوتين إنه لابد للمعارضة الروسية اقتراح جدول أعمال حقيقي على المواطنين، منوها أنه ليست من واجباته "تربية منافسين" إنما لابد على الوسط السياسي الروسي أن يكون تنافسيا، وأكد أنه سوف يسعى لذلك..

وأكد الرئيس الروسي أنه سيترشح للانتخابات بشكل مستقل إلا أنه عبّر عن أمله في الحصول على دعم مختلف القوى السياسية الروسية. 

وقال الرئيس الروسي إن القصص التي وصفها "بالمفبركة" حول التواصل الذي تم بين أعضاء الحكومة الروسية وحملة الرئيس الأمريكي ترامب الانتخابية خلال انتخابات الرئاسة الأمريكية 2016 هي محض أكاذيب تم اختراعها من قبل منافسي ترامب للتأثير عليه خلال السباق الرئاسي الأمريكي.

وأكد بوتين أن ترامب حقق إنجازات غير مسبوقة خلال عامه الأول، مشددا على أنه ليس من دوره تقييم عمل الرئيس الأمريكي، وأن الناخبين الأمريكيين هم من سيحكمون على أداء ترامب خلال فترته الرئاسية.

وقال بوتين إنه من الواضح أن هناك عجزا في محاولات الرئيس الأمريكي تحسين العلاقات الأمريكية الروسية لوجود "موانع معينة"، على حسب وصفه، إلا أنه أكد أن كلا من روسيا والولايات المتحدة لديهما العديد من التحديات المشتركة أبرزها الحرب على الإرهاب.

وشدد بوتين على أن العلاقات بين كل من روسيا والولايات المتحدة ستتحسن تدريجيا مع الوقت، مؤكدا على أن هناك العديد من الأشياء التي يمكن أن توحد الموقفين الأمريكي والروسي دون إعطاء أي تفاصيل. 

إلا أن الرئيس الروسي أكد أن جميع القصص التي تم نشرها في الإعلام الأمريكي حول مقابلات مع أعضاء في الحكومة الروسية مع حملة ترامب الانتخابية هي أكاذيب اختلقتها الحملة المضادة لترامب، في إشارة إلى وزيرة الخارجية الأمريكية السابقة هيلاري كلينتون.

وشدد بوتين على أن من وراء اختلاق تلك القصص "يجلبون الضرر إلى الولايات المتحدة الأمريكية"، مؤكدا أنه يتوقع إنجازات كبيرة للولايات المتحدة في عهد ترامب. 

وقال الرئيس الروسي إن اللقاءات مع السفراء إجراء طبيعي وعادي على حد وصفه، مشددا على أن حصة روسيا في الإعلام الأمريكي ضئيلة للغاية مقارنة بالتأثير الإعلامي الأمريكي حول العالم. 

وختم بوتين بالقول إنه يجب على كل من روسيا والولايات المتحدة التوقف عن "القتال كالحيوانات" على حسب وصفه.


تعليقات