اقتصاد

قطر تعالج أزمتها الاقتصادية بتسريح موظفي البترول

الخميس 2017.11.23 11:48 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 1508قراءة
  • 0 تعليق
سياسات أمير قطر وضعت بلاده في أزمات طاحنة

سياسات أمير قطر وضعت بلاده في أزمات طاحنة

في محاولة للإفلات من الأزمة الاقتصادية بدأت شركتا قطر غاز وراس غاز لإنتاج الغاز، هذا الأسبوع، تنفيذ تخفيضات في الوظائف بعد مقاطعة الدول الداعية لمكافحة الإرهاب للدوحة دبلوماسيا. 

وحسب مصادر مطلعة، وفقا لما نقلته "رويترز"، كان من المخطط في البداية تنفيذ خفض الوظائف في يونيو/ حزيران بعد أن قررت الدوحة دمج وحدتي الغاز الطبيعي المسال التابعتين لقطر للبترول.

وكان الرئيس التنفيذي لقطر للبترول قال إن اندماج راس غاز وقطر غاز سيساعد في خفض تكاليف التشغيل بمئات الملايين من الدولارات في أكبر منتج للغاز الطبيعي المسال في العالم.

وكشفت المصادر أن بعض المهندسين تلقوا خطابات تعيين جديدة من الكيان الجديد المندمج، بينما تم إخطار آخرين بالاستغناء عنهم.

ووفقا للمصادر فقد جرى الاستغناء عن 500 موظف.

تعليقات