اقتصاد

ريال إيران يفقد 226% من قيمته أمام الدولار منذ مطلع 2018

الثلاثاء 2018.9.4 11:27 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 158قراءة
  • 0 تعليق
ريال إيران يفقد 226% من قيمته أمام الدولار

ريال إيران يفقد 226% من قيمته أمام الدولار

فقد الريال الإيراني أكثر من 226% من قيمته أمام الدولار الأمريكي، منذ مطلع 2018، حتى تاريخ الثلاثاء، مع فشل السياسات النقدية للبنك المركزي الإيراني، المدفوع من الرئاسة في البلاد.

وهبط الريال الإيراني، الثلاثاء، لأدنى مستوى تاريخي غير مسبوق إلى 140 ألف ريال لكل دولار واحد في السوق الموازية، هبوطاً من تعاملات الإثنين البالغة 130 ألف ريال.

وبدأت العملة الإيرانية تعاملات العام الجاري 2018، عند 42.9 ألف ريال لكل دولار واحد، وهو تقريباً نفس السعر الرسمي المسجل في الوقت الحالي.

ومع بداية الشهر الجاري، سجلت العملة الإيرانية 112 ألف ريال للدولار، مقارنة مع 106.6 ألف ريال للدولار، مطلع أغسطس/آب الفائت.

وأدت الضغوط التي يواجهها الرئيس حسن روحاني، من البرلمان، وإحالة قضايا اقتصادية للمحكمة للبت فيها، إلى فقدان ثقة الشارع بالنظام السياسي والاقتصادي والمصرفي في البلاد.

والأسبوع الماضي، أحال البرلمان الإيراني 4 قضايا اقتصادية ومصرفية كان قد وجه أسئلة بشأنها للرئيس روحاني، للمحكمة، للبت فيها وإعادتها للبرلمان، لتقرير مصيرها.

وتسارع هبوط الريال الإيراني، مع توالي المعلومات بشأن عزم مستوردين رئيسيين للنفط الإيراني، وقف حاجتهم النفطية منها خلال الفترة المقبلة.

وتستعد الشركات النفطية اليابانية، لوقف استيراد النفط الخام الإيراني، وفق ما نقلته وسائل الإعلام اليابانية، الإثنين.

وذكرت وسائل إعلام يابانية أن طوكيو تحاول تفادي أي ضغط محتمل للولايات المتحدة عليها، في حال استمرار تعاملها التجاري مع طهران.

وفي نوفمبر/تشرين ثاني المقبل، تدخل عقوبات أمريكية جديدة على إيران، مرتبطة بصناعة النفط وإنتاجه والدول المستوردة له.

كذلك، أعلنت شركات هندية ومصافي للنفط تعمل في أوروبا، عزمها تنفيذ خفض تدريجي للنفط الخام، ووقفه تماماً، مع دخول العقوبات الأمريكية على طهران حيز التنفيذ.

وأدت هذه الضغوط مجتمعة إلى تراجع الثقة بالاقتصاد الإيراني، وارتفاع وتيرة المتعاملين بالسوق السوداء للعملة المحلية، تفادياً لهبوط أكبر خلال الأسابيع المقبلة. 

تعليقات