سياسة

أمين عام "الأديان من أجل السلام" يدعو لمكافحة التطرف

الثلاثاء 2017.12.12 01:00 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 447قراءة
  • 0 تعليق
ويليام فندلي، أمين عام منظمة الأديان من أجل السلام

ويليام فندلي، أمين عام منظمة الأديان من أجل السلام

دعا الدكتور ويليام فندلي، أمين عام منظمة الأديان من أجل السلام، إلى العمل سويا على مكافحة التطرف ورفض كل أشكال العداوات، معربا في الوقت نفسه عن شكره لدولة الإمارات لدعمها مسارات التعاون والتعارف لنشر السلام في العالم.

جاء ذلك في جلسة بعنوان "الإسلام والعالم: مسارات التعارف والتضامن"، ضمن فعاليات اليوم الثاني من منتدى تعزيز السلم في المجتمعات المسلمة، الذي تستضيفه أبوظبي حتى 13 ديسمبر الجاري، وتواكبه بوابة العين الإخبارية.

وقال فندلي: "نحن كلنا خلق الله مهما اختلفت الأديان، ويجب أن نعيش في سلام وأن نعمل سويا ونتعاون، وجميعنا لدينا التزامات؛ لذا يجب أن نتعارف ونتضامن مع بعضنا البعض".

الدكتور ويليام فندلي خلال كلمته في منتدى تعزيز السلم

وطالب أمين منظمة "الأديان من أجل السلام"، المشاركين "بمكافحة الخوف من الإسلام، وأن نفتح قلوبنا للآخرين وألا نعود للوراء ونقبل الآخر مهما اختلف دينه وجنسه ولونه وعرقه".

وأضاف: "نحن، كرجال دين، مسؤولون عن مكافحة التطرف ورفض كل أشكال العداوات، علينا الاتحاد والعمل مع بعضنا البعض من أجل أجيالنا المستقبلية ومن أجل عالم أفضل".


تعليقات