رياضة

مشاكل برشلونة لن يحلها فالفيردي

الأربعاء 2017.8.23 08:18 مساء بتوقيت ابوظبي
  • 219قراءة
  • 0 تعليق
سيزار مينوتي

برشلونة حاليا في لحظة حرجة يجب خلالها على المدرب استعادة أسلوب لعب وهوية الفريق، بغض النظر عن أي ظروف صعبة يعيشها الفريق. 

رحيل لاعب كبير لا يمكن أن يولد قدر كبير من الفوضى في نادٍ كبير مثل برشلونة، ولكن عدم اتخاذ القرارات الصائبة لتعويض ذلك سيؤدي إلى تردي واضح

البارسا في وقت صعب وهذه هي المرة الأولى منذ عدة سنوات يرغب خلالها لاعب في مغادرة الفريق، والمثير للدهشة إن الإدارة في هذه الظروف لم تحل أزمة تجديد عقد ليونيل ميسي، ما يضيف المزيد من مشاعر انعدام الأمان في الفريق، واستمرارية إنييستا من عدمها أيضاً أمر يثير الريبة، في مناخ غير أمن بالفريق ومربك للجميع، ودور الإدارة أن تحسم تلك الملفات وإلا سيكون إعادة البناء وتهيئة الأمور من جديد شاق للغاية.

بعيدا عن عواقب رحيل نيمار من الفريق والتأخير في وصول التعزيزات والصفقات الجديدة، فأن كل ساعة تضيع دون اتخاذ القرارات هي وقت ضائع في لم شمل الفريق سريعاً ومن ثم ضياع البطولات مبكراً ومواجهة فشل أخر في نهاية الموسم، وهو أمر صعب لن يتقبله الجمهور من جديد، رحيل لاعب كبير لا يمكن أن يولد قدر كبير من الفوضى في نادٍ كبير مثل برشلونة، ولكن عدم اتخاذ القرارات الصائبة لتعويض ذلك ودعم الفريق سيؤدي إلى تردي واضح، وهذا ليس من مسؤولية فالفيردي.

نادي بحجم برشلونة لا يمكنه اتخاذ قرارات في حالة الطوارئ تلك، لتعديل أوضاع الفريق وصنع قرار من شأنه أن يخدم المدرب واللاعبين أكثر من أي شيء، هذا هو ما يجب ويجب أن يبنى على هذا الأساس، الإدارة لديها أسبوع لتحديد مسار الفريق خلال الموسم المقبل، يجب العودة لأسلوب وهوية الفريق، ضم لاعبين جدد الاهتمام بأكاديمية لا ماسيا وتخريج النجوم منها، واللعب بفكر الفريق الذي طوره جوارديولا في الحقبة الذهبية السابقة، حتى يعود كما كان ومسئولية الإدارة هي تدعيم وتوفير كل تلك الأمور لفالفيردي.

يجب العودة لذلك الأسلوب الذي أتبع من قبل وجعل برشلونة عظيماً، فالفيردي لديه رؤية ومن الواضح أنهم يثقون في بصمته، لذلك يجب دعمه بالشكل المناسب حتى يتخطى تلك المرحلة الصعبة ووضع الفريق على الطريق الصحيح، الفرق الوحيد عن نجاحات من سبقوه هو دعم الإدارة القوي لكافة المدربين بداية من ريكارد ثم جوارديولا وإنريكي مؤخراً، لابد أن يدعم ويطبق أسلوب وفكر وهوية الفريق لكي تسير السفينة في الطريق الصحيح.

الفرق الوحيد في الإدارات السابقة والحالية هو سرعة اتخاذ القرارات ودعم المدرب والفريق المتواجد، وهو ما أراه مفتقداً حالياً وسبب تلك الأزمة في الفريق، صحيح أنه من السهل إعادة الانتصارات مرة أخرى، ولكن تصحيح المسار هو الأمر الأهم لعودة برشلونة العظيم مرة أخرى.


*نقلا عن صحيفة سبورت الكتالونية


تعليقات