مجتمع

بالصور.. الإضاءة الزرقاء تحارب المخدرات في المحلات الأمريكية

الأربعاء 2018.6.27 10:49 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 424قراءة
  • 0 تعليق
الهدف تشتيت المتعاطي عن رؤية الأوردة

الهدف تشتيت المتعاطي عن رؤية الأوردة

توجد فكرة استخدام الإضاءة الزرقاء؛ لمنع المدمنين من تعاطي المخدرات داخل الحمامات، منذ سنوات، لكن ربما يبدأ تطبيقها قريبا في الولايات المتحدة نتيجة انتشار وباء الأفيون عبر أنحاء البلاد.

وقعت بالفعل حوادث كثيرة جدا بسبب تعاطي المخدرات داخل عدد من حمامات المطاعم والمحلات الأمريكية، حيث تُوفي العديد من المدمنين بسبب جرعات زائدة، وعثر على جثثهم في المراحيض، ومن الممكن ألا تتم ملاحظة موت أحدهم حتى يأتي شخص آخر يرغب في استخدام الحمام.


ووفقا لموقع يو إس إيه توداي الأمريكي، يهدف استخدام الإضاءة الزرقاء إلى تصعيب رؤية المتعاطين لأوردتهم. وعن ذلك قال ريد هايز، الباحث في جامعة فلوريدا ومدير "مجلس بحوث الحد من الخسائر" الذي يبحث في فاعلية الإضاءة الزرقاء في الحد من المخدرات: "يريد المتعاطي أن تدخل الإبرة في مكانها الصحيح. والغرض من استخدام الإضاءة الزرقاء هو تشتيت المتعاطي أثناء هذه العملية وإجباره على الذهاب إلى مكان آخر لتنفيذها".

وتابع هايز الذي يقدم المجلس الذي يعمل به استشارات لمكافحة السرقة وجرائم العنف في المحلات التجارية، أن الدراسة التي أجراها حول فاعلية اللمبات الزرقاء في الحد من تعاطي المخدرات داخل حمامات المحلات لا تزال في طورها الأول، لكن ردود الفعل المبدئية من أصحاب المحلات التي بدأت في استخدامها إيجابية جدا.


وأصبحت Turkey Hill Minit Markets ومقرها الرئيسي في مدينة لانكستر بولاية بنسلفانيا واحدة من أول سلسلتي متاجر أمريكية تعمل مع مجلس الحد من الخسائر لاختبار اللمبات الزرقاء في الحمامات.

وبعد 6 شهور من استخدام تقنية الإضاءة الزرقاء في 20 فرعا من فروعها، شهد Turkey Hill انخفاضا ملحوظا في عدد المتعاطين داخل حمامات فروعه، ولم تحدث حالة جرعة زائدة واحدة منذ اتباع هذه الطريقة.

وتعتبر الإضاءة الزرقاء جزءًا من مجموعة إجراءات أمنية أوسع نطاقا في سلسلة محلات Turkey Hill، ومنها إضاءة خارجية أكثر سطوعا ولافتات نوافذ جديدة تجعل واجهات المحل الخارجية أكثر وضوحا من الداخل فضلا عن تدريبات أمنية للعاملين في المحل.


وفي إطار الحد من تعاطي المخدرات وإدمانها، بدأت مدينة فيلادلفيا بولاية بنسلفانيا توزيع طقم معدات على سكانها تتضنمن لمبة زرقاء لتركيبها في الشرفة الأمامية ولافتات كتب عليها ممنوع التعدي على ممتلكات الغير، وأداة لالتقاط الحقن المستخدمة وجهات اتصال للحصول على الخدمات المجتمعية. وزاد عدد الوفيات بسبب جرعات المخدرات الزائدة في هذه المدينة إلى أكثر من 30% العام الماضي.

من جانب آخر، يرى كثير من خبراء الصحة أن هذا الإجراء ربما يأتي بنتيجة عكسية، حيث من الممكن أن تتسبب الإضاءة الزرقاء في إصابة المتعاطي بجروح بالغة؛ بسبب عدم الرؤية الواضحة، لأن المدمن الذي يعاني من أعراض انسحابية سيتخدم الجرعة في أي مكان أو زمان دون وعي أو تفكير. ويفضلون اتباع طرق أخرى بديلة لذلك مثل التعاون مع جهات إنفاذ القانون وهيئات الخدمة المجتمعية وجمعيات التي تقدم خدمات للتخلص من الإدمان لحل هذه المشكلة.

تعليقات