سياسة

إيران.. متظاهرون يهتفون ضد النظام في حضور روحاني

الأحد 2018.5.6 09:45 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 493قراءة
  • 0 تعليق
إيرانيون غاضبون يهتفون ضد روحاني في ملعب رياضي

إيرانيون غاضبون يهتفون ضد روحاني في ملعب رياضي

هاجم إيرانيون غاضبون الرئيس الإيراني حسن روحاني، الأحد، للمرة الثانية خلال الأسابيع القليلة الماضية في ظل تفاقم الأزمات الاقتصادية والاجتماعية بالبلاد، فيما تشن الأجهزة الأمنية حملات قمعية ممنهجة بحق المعارضين.

وتداول نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي مقطع فيديو يظهر  جمعا من الإيرانيين يهتفون ضد كلمة الرئيس الإيراني حسن روحاني، التي واصل فيها لهجته التصعيدية إزاء الولايات المتحدة مع قرب انقضاء مهلة واشنطن لإعلان موقفها النهائي من الاتفاق النووي في 12 مايو/ أيار الجاري، متوعدا إياها بما وصفه بـ"ندم تاريخي" حال اتخاذها قرارا بالانسحاب. 


لكن وعيد روحاني تبدد وسط هتافات المحتجين التي طالبته بتنفيذ الوعود التي قطعها على نفسه لتهدئة الأوضاع خلال الاحتجاجات الحاشدة مطلع يناير/ كانون الثاني، قبل أن ينهي كلمته التي ألقاها بملعب رياضي في محافظة خراسان رضوى الواقعة شمال شرق البلاد.

وأكد روحاني استمرار بلاده في برامجها الصاروخية الباليستية المهددة لأمن واستقرار المنطقة، إضافة إلى تصنيع الأسلحة، مؤكدا عدم تفاوض طهران على ما وصفها بـ"القدرات الدفاعية".

وفي الوقت الذي تصاعدت فيه أسعار العملات الأجنبية إلى حد غير مسبوق في إيران، حيث تجاوز سعر الدولار الـ7000 تومان بسوق النقد الأجنبي، قلل روحاني من أهميتها.


وتكررت الاعتراضات على أحاديث روحاني مؤخرا خلال تنقله بين محافظات إيران، لا سيما بعد أن أشهر إيرانيون غاضبون البطاقات الحمراء لإظهار اعتراضهم، نهاية أبريل/ نيسان الماضي، أثناء كلمة أدلى بها في ملعب رياضي أمام حشد تجمع في مدينة تبريز شمال غرب البلاد، مطالبين إياه بمغادرة المكان فورا، بحسب وسائل إعلام محلية.


تعليقات