ثقافة

"كهف روميل" في إطلالة جديدة بعد ترميمه

الخميس 2017.8.24 02:49 مساء بتوقيت ابوظبي
  • 1368قراءة
  • 0 تعليق
جانب من مقتنيات متحف روميل

جانب من مقتنيات متحف روميل

يفتتح وزير الآثار المصري، الدكتور خالد العناني، الجمعة، متحف كهف روميل، وذلك بعد الانتهاء من أعمال التطوير والترميم الخاصة به والتي تمت بالتعاون بين وزارة الآثار ومحافظة مطروح.

يأتي افتتاح المتحف بعد 7 سنوات من إغلاقه، ويضم عددا كبيرا من القطع الأثرية التي تلقي الضوء على تاريخ المحافظة عبر عصور مختلفة.

ويعد كهف روميل أحد الكهوف الطبيعية بمحافظة مرسى مطروح المصرية المحفورة في باطن الجبل، ويرجع للعصر اليوناني الروماني، وهو علي شكل قوس له مدخل ومخرج عند طرفية عند المنحدر الذي يطل علي الشاطئ.

وقد اختاره الجنرال الألماني "روميل" ليكون مقرا له أثتاء الحرب العالمية الثانية، وفي عام 1997 جاءت فكرة تحويل الكهف إلى متحف كمزار سياحي وأثري.

من جانبها أوضحت إلهام صلاح، رئيس قطاع المتاحف بوزارة الآثار المصرية، أن متحف روميل يضم مجموعة من الأسلحة الحربية التي استخدمت خلال الحرب العالمية الثانية وخريطة للمواقع العسكرية، حيث اتخذ القائد الألماني الكهف ليكون مقرا للقيادة أثناء الحرب. 

وأشارت "صلاح" إلى أن أعمال الترميم اشتملت على تنفيذ سيناريو عرض متحفي جديد، وتغيير منظومتي الإضاءة والتأمين، ووضع كاميرات جديدة للمراقبة، بالإضافة إلى استبدال القميص الخرساني القديم المتهالك بآخر جديد وتدعيم جدران الجبل بكانات حديدية.

تعليقات