سياسة

صحيفة أمريكية لترامب: كن رونالد ريجان تجاه "النووي الإيراني"

الأربعاء 2018.1.10 04:24 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 361قراءة
  • 0 تعليق
دونالد ترامب ورونالد ريجان

دونالد ترامب ورونالد ريجان

منذ توليه رئاسة الولايات المتحدة، كان على الرئيس الأمريكي دونالد ترامب المصادقة على الاتفاق النووي كل 90 يوماً، ضمن آلية وضعت لإقناع الشعب الأمريكي، بأن الاتفاق يتضمن مراقبة مستمرة للبرنامج النووي الإيراني.

وفي حال لم يصادق ترامب مجدداً على الاتفاق النووي، سيكون هناك 60 يوماً قبل اتخاذ الكونجرس أي إجراءات لازمة للخروج من الاتفاق وتقرير ما إذا كانت ستفرض عقوبات جديدة.

وبداية من اليوم، يتبقى ثلاثة أيام على انتهاء 90 يوما أخرى، وقيام الرئيس ترامب بإعادة النظر في الاتفاق النووي الإيراني، ما إن كان سيعتبر إيران خالفت بنود الاتفاق ويمتنع عن المصادقة عليه مجددا، أو يقوم بالتصديق عليه من جديد والتغلب على رغبته التي تحدث عنها بشكل صريح في الإعلام طوال الـ90 يوما الماضية.

وعلى ضوء ذلك، وجهت صحيفة "بوليتيكو" الأمريكية، نصيحة للرئيس الأمريكي دونالد ترامب، وطالبته بأن يتبع نهج الرئيس الأمريكي الأسبق "رونالد ريجان" في تعامله مع الاتحاد السوفيتي.


وقالت الصحيفة، في تقرير لها، إن مهاجمة الرئيس الأمريكي ترامب للنظام الإيراني أمر مفهوم، ولكن ذلك لا يكفي لكي يمتنع ترامب عن الإبقاء على الاتفاق النووي فقط ليعبر عن كرهه لنظام المرشد وأعوانه.

وتابعت الصحيفة بقولها: يمكن لترامب أن يوازن الأمور مثلما فعل الرئيس الأسبق "ريجان"، الذي وافق على إبرام اتفاق مع الاتحاد السوفيتي للسيطرة على صناعة الأسلحة حول العالم، ولكنه في الوقت نفسه كان يصف الاتحاد السوفيتي بإمبراطورية الشر، ويهاجمه في تصريحاته وقتما شاء.


ونصحت الصحيفة الأمريكية الرئيس ترامب بأن يتخذ قرارا متوازنا، يسهم في إعلاء القيم الأمريكية والحفاظ على الأمن الوطني الأمريكي، وإظهار الولايات المتحدة بمظهر الالتزام بالقرارات الدولية واحترامها.

 وأشارت إلى أن ترامب بمقدوره تغليظ العقوبات على إيران إذا ما استمرت في خرقها لبنود الاتفاق النووي، ولكن مع الاحتفاظ به حتى لا يعطي النظام الإيراني الفرصة للبدء مباشرة في تصنيع قنبلة نووية.


تعليقات