سياسة

ترامب يدعو لتسوية حول الهجرة ويتمسك بالجدار مع المكسيك

الأربعاء 2018.1.10 01:41 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 506قراءة
  • 0 تعليق
ترامب خلال أحد اجتماعات البيت الأبيض- رويترز

ترامب خلال أحد اجتماعات البيت الأبيض- رويترز

دعا الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، الثلاثاء، أعضاء الكونجرس للتوصل إلى اتفاق بشأن الهجرة، وتسوية أوضاع آلاف المهاجرين السريين الذين وصلوا أطفالا إلى الولايات المتحدة، إلا أنه بقي متمسكا ببناء جدار مع المكسيك.

وقال ترامب خلال اجتماع عُقد في البيت الأبيض مع أعضاء في مجلسي النواب والشيوخ من الحزبين الجمهوري والديمقراطي: "يجب أن يكون هذا القانون قانون حب". 

وقال ترامب أيضا: "أعتقد أنه يمكن إنهاء الأمر بسرعة كبيرة"، معربا عن الأسف لدرجة "العداء والكراهية" بين الجمهوريين والديمقراطيين، الأمر الذي يلوث -حسب قوله- الحياة السياسية الأمريكية منذ سنوات عدة.

وكان ترامب ألغى في سبتمبر/أيلول الماضي برنامجا أتاح لـ690 ألف شاب من المقيمين بشكل غير شرعي العمل والدراسة بشكل قانوني يختصر باسم "داكا"، وأعطى الكونجرس حتى مارس/آذار المقبل للتوصل إلى حل لهم.

ودعا ترامب إلى "حل دائم" للذين يُعرفون باسم "الحالمين"، مضيفا أن "الأمن على الحدود" يجب أن يكون إحدى ركائز أي قانون حول الهجرة.


ويطالب الرئيس الأمريكي منذ فترة طويلة برصد الاعتمادات اللازمة لبناء الجدار مع المكسيك، كما وعد خلال حملته الانتخابية، وأضاف ترامب خلال نقاشه الطويل مع النواب والشيوخ الجمهوريين والديمقراطيين: "نحن بحاجة إلى جدار".

وأشار إلى أنه لن يكون من الضروري بناء الجدار على طول الحدود؛ بسبب وجود عقبات طبيعية مثل الأنهار والجبال تقوم مقام الجدار في مناطق عدة.

كما دعا ترامب مرة أخرى إلى إنهاء ما يسميه "الهجرة المتسلسلة"، في إشارة إلى لمّ الشمل، وإنهاء العمل بالسحب السنوي للبطاقات الخضراء (جرين كاردز).

وخلال النقاش دعا ترامب للتوصل إلى اتفاق على مرحلتين: إقرار قانون حول شبان "داكا" والأمن على الحدود، ثم إقرار إصلاح أوسع لنظام الهجرة بكامله.


تعليقات