سياسة

روسيا: إدراج كوريا الشمالية على قائمة الإرهاب ستؤدي لـ"كارثة عالمية"

الخميس 2017.11.23 11:05 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 1100قراءة
  • 0 تعليق
الرئيس الروسي فلاديمير بوتين - أرشيفية

الرئيس الروسي فلاديمير بوتين - أرشيفية

حذرت روسيا، الخميس، من "كارثة عالمية" قد يؤدي إليها قرار الولايات المتحدة إدراج كوريا الشمالية على قائمتها السوداء للدول الراعية للإرهاب.  

 واعتبرت الناطقة باسم الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا، أن تحرك الرئيس الأمريكي دونالد ترامب لوضع كوريا الشمالية على لائحة الدول الراعية للإرهاب "هو تصرف آخر للترهيب وخطوة هدفها العلاقات العامة" لن تخفف من التوترات على الأرض.  

  وقالت زاخاروفا للصحفيين في موسكو، إن "تصرفات من هذا النوع تدفع الوضع (المرتبط بكوريا الشمالية) إلى أقصى درجاته.. قد ينتهي ذلك بكارثة كبرى ليس على نطاق إقليمي فحسب، بل عالمي".

 وأوضحت زاخاروفا أن وزير الخارجية الروسي سيرجي لافروف سيناقش الأزمة الكورية الشمالية مع نظيره الياباني تارو كونو خلال زيارة الأخير إلى روسيا الجمعة.

   وأشارت إلى أنهما سيركزان على العلاقات الثنائية، ولكن سيتم كذلك مناقشة الوضع الدولي، بما في ذلك الوضع في شبه الجزيرة الكورية والمسألة السورية. 

كانت كوريا الشمالية اعتبرت، الأربعاء، الوصف الذي أطلقته عليها واشنطن بأنها دولة داعمة للإرهاب "استفزازا خطيرا".

وقال متحدث باسم وزارة الخارجية في تصريح نشرته وكالة الأنباء الكورية الشمالية الرسمية، إن "جيشنا وشعبنا يشعران بالسخط والغضب حيال العصابات البغيضة التي تجرأت على وضع اسم بلادنا على هذه اللائحة التعيسة للإرهاب".  

واتهم المتحدث واشنطن بتنصيب نفسها "حكماً دولياً في قضايا الإرهاب"، معتبراً أن القرار الأمريكي "على ما يبدو، عبثي واستخفاف بسلام العالم وأمنه". 

  ومن جانب آخر، كان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، أعلن، الإثنين، أن الولايات المتحدة قررت أن تدرج من جديد كوريا الشمالية على لائحتها السوداء "للدول الداعمة للإرهاب" لزيادة الضغط على برنامجها النووي.

كما قررت واشنطن فرض عقوبات جديدة على شركات صينية تعمل مع كوريا الشمالية، بخلاف إدراج أسماء شخصيات من كوريا الشمالية في قائمة العقوبات.

تعليقات