سياسة

النرويج تفرج عن روسي يشتبه بأنه جاسوس

الجمعة 2018.10.19 08:31 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 179قراءة
  • 0 تعليق
عناصر من الشرطة النرويجية - أرشيفية

عناصر من الشرطة النرويجية - أرشيفية

قالت الشرطة النرويجية، الجمعة، إنها ستفرج عن روسي يشتبه بأنه جاسوس رغم استمرار التحقيق. 

وأُلقي القبض على ميخائيل بوتشكاريوف يوم 21 سبتمبر/أيلول في مطار أوسلو، لدى محاولته مغادرة البلاد بعد حضور ندوة دولية في البرلمان النرويجي عن التحول إلى التكنولوجيا الرقمية. 

من جهته، نفى بوتشكاريوف ارتكاب أي خطأ، وطالبت وزارة الخارجية الروسية النرويج بإسقاط تلك "التهم المنافية للمنطق" وإطلاق سراحه، قائلة إنه موظف في البرلمان الروسي. 

وطلب جهاز الأمن في الشرطة النرويجية تمديد حبسه، لكن محكمة أوسلو الجزئية رفضت الطلب، أمس الخميس. وطعن جهاز الأمن على رفض طلبه لكنه سحب الطعن اليوم الجمعة، وقال إن بوتشكاريوف سيفرج عنه. 

وقال جهاز الأمن "نواصل التحقيق في القضية. لم يتم بعد اتخاذ قرار بشأن توجيه أي تهم". 

وقالت ممثلة الادعاء كاثرين تونستاد، لقناة تلفزيون (تي.في.2) الإخبارية النرويجية "هو حر ويمكنه العودة إلى بلده". 

تعليقات