سياسة

بالصور.. توقيع مذكرة تفاهم حول التشاور السياسي بين الإمارات وإثيوبيا

الأربعاء 2018.3.7 04:11 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 4627قراءة
  • 0 تعليق
الشيخ عبد الله بن زايد آل نهيان ونظيره الإثيوبي ورقينه جبيو

الشيخ عبد الله بن زايد آل نهيان ونظيره الإثيوبي ورقينه جبيو

وقّع الشيخ عبد الله بن زايد آل نهيان وزير الخارجية والتعاون الدولي الإماراتي، ونظيره الإثيوبي ورقينه جبيو، على مذكرة تفاهم حول التشاور السياسي.

وعبّر الشيخ عبد الله بن زايد آل نهيان عن سعادته بتطور العلاقات الإماراتية الإثيوبية.

وقال الشيخ عبد الله بن زايد آل نهيان، خلال كلمة له بالجلسة الافتتاحية للجنة الوزارية المشتركة بين الإمارات وإثيوبيا، والتي حضرتها "العين الإخبارية"، إن الإمارات تعرب عن شكرها وتقديرها لاهتمام أديس أبابا بالعلاقات بين البلدين، وتشجيعها المستمر لتعزيزها بين الشعبين.

وأضاف: "نحن في الإمارات مسرورون بتطور العلاقات بين البلدين"، مؤكدا أهمية العمل لتعزيز العلاقة في مختلف المجالات.


وشدد على ضرورة تعزيز العلاقات بين البلدين على جميع المستويات السياسية والاقتصادية والاجتماعية والشبابية.


وأشار إلى أنه يمكن استغلال الأرضية التي توفرها الإمارات وإثيوبيا للوصول إلى أسواق أوسع في محيط البلدين.

وأوضح أن الوفد الذي يشارك في الاجتماعات يمثل مختلف القطاعات الحكومية والخاصة، ويعكس الاهتمام الكبير بتطوير العلاقات بين الإمارات وإثيوبيا.

ولفت إلى أن مذكرة التفاهم السياسي، التي وُقعت بين البلدين، من المهم تعزيزها بين المؤسسات المعنية.

وقال إنه من خلال اتفاق التشاور يستطيع البلدان الارتقاء بالاتفاقيات الأخرى، التي ستسهل عملية الانتقال ببن مواطني البلدين والعمالة والنقل الجوي.

واعتبر أن هذه الاتفاقيات ستعزز العلاقة بين شعبي البلدين والتبادل الاقتصادي والتجاري إلى أرقام أكبر.

وعبر عن سعادته باستمرار العلاقة بين الإمارات وإثيوبيا، مؤكدا قيامها على الكثير من الثقة والأمل بما ينعكس بالفائدة بينها.


من جانبه، رحب وزير الخارجية الإثيوبي بالشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان، وقال في كلمته إن الزيارة تمثل نقلة في العلاقات وتأكيدا لالتزام الإمارات بترقية العلاقات بين البلدين إلى أعلى المستويات.

وأشاد جبيو بجهود الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان في دفع العلاقات الإثيوبية الإماراتية.

وتطرق جبيو لعلاقات بلاده التاريخية مع الإمارات وقال إنها أصبحت جسرا أساسيا للتعاون بين البلدين.


ودعا إلى تضاعف الجهود في دفع التجارة والاستثمار والسياحة من أجل تعزيز أواصر الأخوة والصداقة.

وأوضح أن الاستثمارات الإماراتية المباشرة في إثيوبيا بلغت 500 مليون دولار في العام 2016.

تعليقات