سياسة

تقرير دولي: الجزائر تستحوذ على 52% من واردات أفريقيا للأسلحة

الثلاثاء 2018.3.13 07:23 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 740قراءة
  • 0 تعليق
إحدى طائرات سلاح الجوي الجزائري - أرشيفية

إحدى طائرات سلاح الجوي الجزائري - أرشيفية

كشف معهد ستوكهولم الدولي لبحوث السلام "سيبري"،  عن حجم صفقات التسلح العالمية خلال الأعوام القليلة الماضية.

وأشار المعهد في آخر تقرير له عن عام 2017، إلى أن الجزائر احتلت صدارة الدول المستوردة للسلاح في أفريقيا خلال السنوات الـ4 الماضية. 

وذكر معهد ستوكهولم أن الجزائر "تحتكر 52% من واردات أفريقيا للأسلحة في الفترة ما بين 2013 و2017"، مشيراً إلى أن "المستفيد الأكبر من زيادة تسلح الجزائر هما: روسيا والصين، اللتان رفعتا صادراتهما نحو الجزائر بنسبة 3.7% خلال نفس الفترة".

ورغم استحواذ الجزائر على أكثر من نصف واردات الأسلحة في القارة السمراء، إلا أن التقرير أشار إلى انخفاض واردات الدول الأفريقية الـ54 من الأسلحة خلال نفس الفترة بنسبة 22%.

وعلى الصعيد العالمي، احتلت الجزائر "المرتبة السابعة عالمياً" في قائمة أكثر الدول المستوردة للأسلحة.

الكاسح 1 الجزائرية

أما عن الدول التي تزود الجزائر بصفقات الأسلحة، فهي: روسيا والصين وألمانيا وإيطاليا، بحسب التقرير الأخير للمعهد.

ويؤكد التقرير أن روسيا ظلت محافظة على صدارة مزودي الجزائر بالأسلحة، من خلال الصفقات التي وقّعت بينهما في الفترة من 2013 إلى 2017، حيث عقدت مع موسكو صفقات تمثل 59% من أسلحتها، وهو ما يجعلها تحافظ على مكانتها في السوق الجزائرية للعام الـ24 على التوالي.

دبابة حصادة الرؤوس الروسية

وفي الوقت الذي لم يشر فيه تقرير المعهد السويدي، إلى نسبة الأسلحة الألمانية من الصفقات، كشف عن أن الجزائر جاءت في المرتبة الثالثة ضمن أكبر المستوردين للأسلحة الصينية خلال السنوات الأربع الماضية بنسبة وصلت إلى 10%.

واحتلت الجزائر المرتبة ذاتها بالنسبة لإيطاليا، التي أصبحت في السنوات الماضية من أكبر زبائنها عالمياً بنسبة 9.9%.

من جانب آخر، استحوذت منطقة الشرق الأوسط، بحسب تقرير المعهد السويدي، على 32% من واردات الأسلحة في العالم من 2013 إلى 2017، بارتفاع نسبته 103%.

تعليقات