اقتصاد

ستيفن ستروغاتز: الرياضيات تجيب عن الأسئلة الغريبة

تحدّث عن مفهوم العشوائية المنظمة خلال قمة الحكومات

الإثنين 2019.2.11 11:19 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 91قراءة
  • 0 تعليق
ستيفن ستروغاتز الخبير العالمي في مجال الرياضيات التطبيقية

ستيفن ستروغاتز الخبير العالمي في مجال الرياضيات التطبيقية

لماذا لا يمكننا النوم قبل بضع ساعات من موعد النوم الاعتيادي؟ وعندما نتحدّث مع أحد الغرباء في الطائرة، لماذا نجد أننا نعرف أشخاصا مشتركين في الغالب؟ ماذا يمكن أنّ يعلّمنا لفّ المطاط عن حمضنا النووي؟ هذه الأسئلة "الغريبة" قد لا تخطر على بالك، لكنك الفضول سيتملكك بالتأكيد لمعرفة هل هناك إجابة علمية عن تلك الأسئلة؟ 

ستيفن ستروغاتز الخبير العالمي في مجال الرياضيات التطبيقية بجامعة كورنيل، يرى أن الرياضيات باستطاعتها الوصول إلى إجابة، وهو مولع بفكرة تطبيق الرياضيات في الأماكن التي لا يمكن توقّعها، ثم استخدامها لتسليط الضوء على ألغاز الحياة الصغيرة منها أو الكبيرة، ويركز في أبحاثه على الجوانب التي قد تُعَد غريبة لدى الكثير من الناس.

يعمل ستروغاتز في مجالات الديناميكيات غير الخطية والأنظمة المتطورة المستوحاة من مواضيع في الحياة اليومية، ويعد ستيفن خبيرا في التواصل، وينشر أبحاثه المبتكرة في علوم الرياضيات من خلال كتبه ومقالاته ومحاضراته العامة وعبر الإذاعة والتلفزيون، وقد نال العديد من الجوائز العالمية خلال مسيرته المهنية.

ستروغاتز ألقى كلمة خلال القمة العالمية للحكومات المنعقدة حاليا في دبي، في تمام الساعة 10:10 بتوقيت الإمارات، صباح اليوم الإثنين، خلال جلسة عامة تحت عنوان "العشوائية المنظمة.. منهج حكومات المستقبل" تحدث فيها عن أهمية السعادة عند الأفراد وتأثيرها على المجتمعات.

يشار إلى أن فعاليات الدورة السابعة للقمة العالمية للحكومات في دبي، انطلقت رسميا، أمس الأحد، برعاية الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس دولة الإمارات رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، وتستمر حتى الثلاثاء، بمشاركة أكثر من 4 آلاف شخصية من 140 دولة، بينهم رؤساء دول وحكومات ووزراء ومسؤولون عالميون وقيادات 30 منظمة دولية يجتمعون على منصة القمة لصياغة مستقبل العالم.

وتشهد القمة العالمية للحكومات مشاركة 600 متحدث من مستشرفي المستقبل والخبراء والمتخصصين في أكثر من 200 جلسة حوارية رئيسية وتفاعلية تتناول القطاعات المستقبلية الحيوية، إلى جانب أكثر من 120 رئيسا ومسؤولا في شركات عالمية بارزة.

ومحور القمة في 2019 هو تطوير حياة الإنسان، انطلاقا من توجهات القمة الهادفة لدعم جهود الحكومات في صناعة مستقبل أفضل لـ7 مليارات إنسان، فضلا عن 7 محاور رئيسية تستشرف مستقبل التكنولوجيا وتأثيرها على حكومات المستقبل، ومستقبل الصحة وجودة الحياة، ومستقبل البيئة والتغير المناخي، ومستقبل التعليم وسوق العمل ومهارات المستقبل، ومستقبل التجارة والتعاون الدولي، ومستقبل المجتمعات والسياسة، ومستقبل الإعلام والاتصال بين الحكومة والمجتمع.

تعليقات