سياسة

مقتل 10 من الجيش السوداني في كمين بدارفور

الإثنين 2017.11.27 10:55 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 1061قراءة
  • 0 تعليق
مقتل ضابط و9 جنود سودانيين في اشتباكات بدارفور

مقتل ضابط و9 جنود سودانيين في اشتباكات بدارفور

قتل ضابط وتسعة جنود سودانيين، الإثنين، في اشتباكات عنيفة مع مسلحين في إقليم دارفور المضطرب. 

وقالت وسائل إعلام سودانية إن الجنود قتلوا بعد كمين نصبه مسلحون لعربات عسكرية قرب بلدة مستريحة في ولاية شمال دارفور.

ومستريحة هي مسقط رأس موسى هلال قائد مليشيا تحارب الجيش السوداني في دارفور، وقد اشتبك مسلحوه مع عناصر قوة الدعم السريع عدة مرات في الأشهر الأخيرة.

وقال الناطق باسم قوات الدعم إن عربتين عسكريتين "وقعتا في كمين نصبه لهم المسلحون وتم تدمير عربة عسكرية".

وأكد المتحدث أن قوات الدعم السريع ظلت تطارد وتلاحق المنفذين مستخدمة الأسلحة الخفيفة والمتوسطة.

وهلال كان مساعدا سابقا للرئيس السوداني عمر البشير وقاتل خلال السنوات الأولى للنزاع المسلح في دارفور إلى جانب الحكومة ضد المتمردين في المنطقة، لكن خلافا ظهر بينه وبين الحكومة قبل سنوات أشعل أزمة بينهما وصلت لاقتتال عسكري.

تعليقات