مجتمع

انتبهوا.. إياكم وأرجحة الطفل من ذراعيه

الخميس 2016.10.13 03:27 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 417قراءة
  • 0 تعليق

أرجحة الطفل قد تشكل خطرا عليه

أرجحة الطفل من الذراعين قد تبدو كعمل ممتع للطفل، لكن الخبراء البريطانيين أصدروا تحذيرا مشددا من المخاطر، مطالبين بالتوقف عن هذا النشاط، موكدين أنه يمكن أن يتسبب في إصابات مؤلمة يصعب مداواتها.
ونقلت صحيفة "إندبندنت" البريطانية عن الخبراء قولهم إن الأطفال في مرحلة ما قبل المدرسة، والذين تقل أعمارهم عن ٤ أعوام، لديهم أربطة مرنة ونمو ضعيف للعظام، ما يعني أنهم يكونون عرضة لحالة تعرف باسم "كوع مربية الأطفال" أو "سحب الكوع".
وكلما كبر الأطفال في العمر، تصبح أجسامهم أقل عرضة للإصابة. ويربط الكوع بين عظام الذراع العلوية والسفلية، والأربطة التي تحيط بما يسمى "الرأس الشعاعي" التي يمكن أن تكون مرنة في سن ما قبل المدرسة. وتحدث حالة سحب الكوع عندما تنزلق الأربطة أو تتقطع مع تعرض الكوع لأي حركة، حتى لو لم تكن قوية بالشكل الكافي. ويمكن أيضا أن تحدث الإصابة عن طريق سحب الطفل من اليدين، أو الإمساك بذراعيه وأرجحته بسرعة كبيرة جدا أو التدحرج في السرير برعونة أو السقوط.
ويقول الأطباء إن الإصابة قد تكون مؤلمة، إلا أنها لا تسبب عادة أضرارا على المدى الطويل، لكن لا يعني ذلك عدم الذهاب إلى قسم الحوادث والطوارئ في المستشفى.
وذكر الخبراء أن الإصابة قد تمتد في حالات قليلة جدا إلى الكتف والكوع معا نتيجة إمساك البالغين بأيدي الأطفال وأرجحتها، مما يعني أن الآباء أو أولياء الأمور يحتاجون إلى اتباع الحس السليم وتوخي الحرص عند اللعب مع الأطفال.
ومع ذلك، أكد أطباء آخرون أن إصابات المفاصل نتيجة أرجحة الطفل من ذراعيه غير شائعة، وقالوا إنه لا يمكن التعامل مع الطفل كأنه قطعة زجاج، لكن يمكن الحرص عند اللعب والبعد عن التصرف بخشونة معهم. وطالبوا الآباء بأن يدركوا أن مفاصل الأطفال في تلك المراحل العمرية لا تزال تتشكل، لذا فان أي ضغط إضافي يمكن أن يكون له تأثير ضار.

تعليقات