سياسة

أمريكا تتأهب للرد على "كيماوي دوما" بـ"القوة"

الثلاثاء 2018.4.10 02:38 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 479قراءة
  • 0 تعليق
ترامب خلال اجتماعه مع القادة العسكريين‎‎ - رويترز

ترامب خلال اجتماعه مع القادة العسكريين‎‎ - رويترز

أعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، الثلاثاء، أن الهجوم الكيماوي الذي شنته قوات بشار الأسد في مدينة دوما، "سيتم مقابلته بالقوة".

وأشار ترامب، خلال اجتماعه مع قادة عسكريين، إلى أنهم يتخذون قرارا بشأن الهجوم الكيماوي الذي وقع قرب دمشق، مؤكدا أن هذا القرار سيُتخذ خلال ساعات، موضحا أن أمريكا لديها "خيارات عسكرية كثيرة بشأن سوريا".

وعقد مجلس الأمن الدولي، مساء الإثنين، جلسة طارئة لبحث الهجوم الكيماوي على مدينة دوما، فيما رفضت روسيا مشروع مقترح ضد سوريا، وحذرت في الوقت نفسه من تداعيات خطيرة حال ضرب سوريا عسكريا.

وتصاعد الغضب الدولي إثر تقارير حول هجوم كيماوي في مدينة دوما، وُجهت أصابع الاتهام فيه إلى دمشق، فيما حذّرت واشنطن أنها لن تستبعد أي خيار.

وتوالت التنديدات وردود الأفعال الدولية والإقليمية بالهجوم المفترض بـ"الغازات السامة" على مدينة دوما، آخر جيب للفصائل المعارضة في الغوطة الشرقية قرب دمشق، بعد أن وجّه مسعفون ومعارضون أصابع الاتهام إلى دمشق، متحدثين عن عشرات القتلى ومئات الجرحى.

تعليقات