صحة

٣ حقائق و٣ خرافات في العناية بصحة الأسنان

الأربعاء 2018.4.25 01:59 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 426قراءة
  • 0 تعليق
الطرق الصحيحة للعناية بالأسنان

معلومات مهمة عن العناية بالأسنان

كشفت مؤسسة صحة الفم وجمعية طب الأسنان البريطانية، أن هناك ٣ حقائق و٣ خرافات يجب توضيحها لمعرفة الطريقة الصحيحة للعناية بأفضل صورة بالأسنان.


الخرافة الأولى: استخدام الخيط يوميا

لا يوجد دليل قوي على أن التنظيف بالخيط أفضل لصحة الفم مقارنة باستخدام معجون الأسنان. بل يمكن أن يؤدي استخدام الخيط بشكل خاطئ إلى تلف اللثة. ويفضل استخدام فرشاة صغيرة بما يكفي لتنظيف أصغر الفجوات بين الأسنان.


الخرافة الثانية: الطعام والمشروبات الداكنة

مركب البوليفينول العضوي الموجود في بعض أنواع الطعام والشراب مثل الشاي والقهوة والكاكاو والرمان والخرشوف والسبانخ ليس ضارا بالأسنان. بل إن هذا المركب يقي من البكتيريا الضارة في الفم ويمكن أن يوقف التصاق الترسبات.


الخرافة الثالثة: نزيف اللثة لا يقلق

نزيف اللثة هو أول علامة على مرض اللثة. وإذا رأيتم الدم عند التنظيف، فقد حان الوقت لرؤية طبيب الأسنان.

3 حقائق

الحقيقة الأولى: كثرة تنظيف اللثة خطأ

يجب أن نهتم باللثة؛ لأن دراسات سابقة أثبتت وجود علاقة واضحة بين أمراض اللثة والوفيات الناجمة عن السرطان. لكن كونوا حذرين؛ لأن التنظيف بقوة يكشف عن الجذور، وهو ما يزيد من خطر الإصابة بأمراض اللثة عن طريق ترسب البكتيريا.

الشطف بالماء الدافئ والمالح بعد ١٠ دقائق من تناول الطعام هو وسيلة جيدة للحفاظ على صحة اللثة.


الحقيقة الثانية: التوتر يسبب أمراض اللثة

البكتريا تزيد من التوتر والإجهاد، وقد وجد باحثون في كندا أن الأشخاص الذين يعانون من مستويات أعلى من الاكتئاب والكورتيزول (هرمون التوتر)، كانوا أكثر عرضة لأمراض اللثة.

ويمكن أن يتسبب طحن الأسنان وتشققها بسبب التوتر والضغط عليها في نشر البكتيريا، كما أن التوتر يجعلنا ننسى العناية بالفم.



الحقيقة الثالثة: فرشاة الأسنان الكهربائية هي الأفضل

تنظيف الأسنان بشكل صحيح هو الحل الأمثل. ووجدت الدراسات أن الفرش الكهربائية أزالت الترسبات بشكل أكثر بنسبة ٢١٪ من الفرشاة اليدوية. كما أنها مصممة لتدليك الأسنان واللثة بشكل صحيح، ومنع التسوس والالتهاب. لكن لا تنسوا أيضًا أن تنظيف الأسنان بكثرة بالفرشاة يمكن أن يتلف المينا، وهي القشرة الخارجية الواقية للأسنان.



تعليقات