تكنولوجيا

التاكسي الجوي يحلق في سماء دبي خلال 5 سنوات

الإثنين 2017.10.9 01:28 مساء بتوقيت ابوظبي
  • 585مشاهدة
  • 0 تعليق
التاكسي الجوي ذاتي القيادة

التاكسي الجوي يحلق في سماء دبي خلال 5 سنوات

أطلقت هيئة الطرق والمواصلات بدبي حزمة جديدة من الخدمات الذكية لمتعامليها في أسبوع جيتكس للتقنية 2017، وتتضمن الحزمة إطلاق المنصة المتكاملة للتنقل في إمارة دبي (سهيل)، وإشارة عبور المشاة الذكية، والتاكسي الجوي ذاتي القيادة القادر على نقل شخصين، وتطبيق (دبي درايف) وبرنامج نقاط الولاء للمتعاملين مع الهيئة (نول بلس). 

ويعمل التاكسي الجوي بالطاقة الكهربائية، ويمتاز بمواصفات أمان عالية، من خلال التصميم الذي يحوي 18 محركا، تضمن للتاكسي الطيران والهبوط الآمن في حال تعطل أي محرك، كما يمتاز بخاصية الطيران الآلي والذاتي القيادة؛ ما يتيح نقل الأشخاص من موقع إلى آخر دون الحاجة إلى التدخل البشري، أو الحصول على رخصة طيران. 

وانطلقت أولى الرحلات التجريبية للتاكسي الجوي ذاتي القيادة مؤخرا بحضور الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي رئيس المجلس التنفيذي.

وفي تصريحه لـ"بوابة العين" الإخبارية قال خالد عبد الرحمن العوضي، مدير إدارة أنظمة التحصيل الآلي، خدمات الدعم التقني المؤسسي بالهيئة، إن طرق ومواصلات دبي ارتأت من خلال مشاركتها في جيتكس التركيز على تكامل التاكسي الجوي ذاتي القيادة مع وسائل النقل الجماعي، التي تشمل مترو وترام دبي وحافلات المواصلات العامة ووسائل النقل البحري ومركبات الأجرة، وكذلك خطوات الحصول على خدمة التاكسي الجوي، التي تتم عبر استخدام التطبيق الذكي المتكامل للتنقل في إمارة دبي، الذي تصل من خلاله للمتعامل رسالة بتفاصيل الرحلة ومرجع الحجز، ويمكن للمتعامل متابعة مسار التاكسي الجوي، وعند وصوله للموقع يقوم المتعامل بإدخال رقم مرجع الحجز عبر الشاشة التفاعلية في التاكسي، بعد ذلك تبدأ رحلة التاكسي الجوي للوجهة المطلوبة المزودة بمنصة هبوط خاصة به.

وأكد أن التاكسي الجوي ذاتي القيادة سيحلق في سماء دبي فعليا خلال 5 سنوات، مشيرا إلى أن التعرفة الخاصة بهذا التاكسي ستكون في متناول أي شخص.

تعليقات