اقتصاد

مصر.. الدولار مستقر والمركزي يوضح حقيقة صعوده إلى 23 جنيها

الثلاثاء 2017.12.19 11:24 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 2055قراءة
  • 0 تعليق
الدولار مستقر أمام الجنيه المصري في تعاملات الثلاثاء

الدولار مستقر أمام الجنيه المصري في تعاملات الثلاثاء

استقر متوسط سعر صرف الدولار الأمريكي مقابل الجنيه المصري في السوق الرسمي بداية تعاملات الثلاثاء، وفقا لمتعاملين.  

وقال مصرفيون لـ "بوابة العين" إن الطلب على العملة الخضراء تراجع طفيفا اليومين الماضيين، مؤكدين توازن العرض والطلب في المصارف.

وأكد نائب محافظ البنك المركزي المصري جمال نجم تحسن سعر الجنيه المصري أمام الدولار، وقال "العملة المحلية تحسنت 2 % أمام الدولار منذ يوليو الماضي".

ونفى نائب محافظ البنك المركزي المصري بشدة وصول سعر الدولار إلى 23 جنيها اليومين الماضيين، وقال في تصريحات صحفية إن سعره – الدولار- يتراوح بين 17.80 إلى 17.89 جنيه داخل البنوك.

وشهدت تعاملات الدولار الثلاثاء استقرارا، في البنوك الحكومية والخاصة الثلاثاء، وبلغ سعر الشراء في البنك الأهلي المصري -أكبر بنك حكومي- 17.69 جنيه وللبيع 17.79 جنيه، وفي بنك مصر استقر سعر شراء الدولار عند 17.69 جنيه مقابل 17.79 جينه للبيع.

ولم يتغير السعر أيضا في البنوك الخاصة وبلغ في بنوك كريدي أجريكول واتش اس بي سي ومصرف أبوظبي الإسلامي والمشرق عن أسعار الاثنين، ليبلغ للشراء 17.79 جنيه مقابل 17.89 جنيه للبيع.

على صعيد ذي صلة يعقد المجلس التنفيذي لصندوق النقد الدولي، الأربعاء، اجتماعًا في واشنطن، لبحث صرف الشريحة الأولى من الدفعة الثانية من قرض الـ12 مليار دولار لمصر، والتي تبلغ ملياري دولار.

ويقرر المجلس صرف شريحة الـ 2 مليار في ضوء تقرير لجنة الخبراء التي زارت مصر، وأجرت المراجعة الثانية لأداء الاقتصاد المصري وسير برنامجها الإصلاحي، وتوصلت مصر إلى اتفاق على مستوى الخبراء عقب انتهاء المراجعة الثانية والتي استمرت في الفترة من 25 أكتوبر إلى 9 نوفمبر الماضي.

ووافق المجلس التنفيذي لصندوق النقد الدولي، في نوفمبر 2016 على قرض بمبلغ 12 مليار دولار على مدار 3 سنوات لدعم برنامج الإصلاح الاقتصادي للحكومة المصرية.


تعليقات