اقتصاد

بعثة من النقد الدولي تبدأ المراجعة الرابعة لبرنامج الإصلاح المصري

السبت 2018.10.20 10:44 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 302قراءة
  • 0 تعليق
سوق الأوراق المالية المصري - رويترز

سوق الأوراق المالية المصري - رويترز

بدأت بعثة من صندوق النقد الدولي زيارة للقاهرة، الجمعة، تستغرق أسبوعين لإجراء المراجعة الرابعة لبرنامج الإصلاح الاقتصادي. 

وتأتي الزيارة تمهيداً لصرف الشريحة الخامسة بقيمة ملياري دولار من قرض الصندوق لمصر، والبالغة قيمته ١٢ مليار دولار.

 وتوصلت مصر إلى اتفاق جديد مع البنك الدولي لإتاحة تمويل جديد بقيمة 3 مليارات دولار.

أظهرت نتائج استطلاع للرأي، شمل 11 اقتصاديا، أن الاقتصاد المصري سينمو 5.3% في السنة المالية الحالية التي بدأت في يوليو/تموز، في الوقت الذي يتعافى فيه قطاع السياحة وتتحسن فيه آفاق الاستثمار.

 ووفق وسائل إعلام مصرية، السبت، فإن من المقرر أن تنتهي بعثة الصندوق من مراجعة البرنامج خلال النصف الأول من نوفمبر المقبل، وسط توقعات بتلقي مصر الشريحة الجديدة بحلول ديسمبر المقبل.

وأضافت مصادر لصحيفة المصري اليوم أن وزير المالية محمد معيط سيلتقي ببعثة الصندوق الأسبوع المقبل، مشيرة إلى أن هناك فريقاً فنياً تابعاً للوزارة سيتولى عرض تطورات الإصلاحات المالية والاقتصادية والجمركية والضريبية وسياسات الدعم والموازنة العامة وموقف الدين والعجز على البعثة.

وتعقد بعثة الصندوق خلال الزيارة اجتماعات مع وزراء التخطيط، والتجارة، والاستثمار، ومحافظ البنك المركزي، لبحث موقف الإصلاحات المتفق عليها.

وقال أحمد كجوك، نائب وزير المالية المصري: "تتبقى مراجعتان وشريحتان على القرض بقيمة إجمالية تصل إلى نحو ٤ مليارات دولار"، مؤكداً أنه لم يتم التقدم للصندوق بطلب لتمديد برنامج الإصلاح المتفق عليه، كما لم يتم التقدم بطلب اعتماد إضافي أو قرض آخر.

وقررت اللجنة العليا لإدارة برنامج الطروحات بمجلس الوزراء المصري، تأجيل طرح 4.5% من أسهم الشركة الشرقية إيسترن كومباني (الشرقية للدخان) بسبب تقلبات الأسواق العالمية.


تعليقات