اقتصاد

انتعاش التجارة الخارجية للإمارات رغم التباطؤ العالمي

الإثنين 2018.2.19 01:44 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 404قراءة
  • 0 تعليق
سلطان بن سعيد المنصوري وزير الاقتصاد الإماراتي

سلطان بن سعيد المنصوري وزير الاقتصاد الإماراتي

قال سلطان بن سعيد المنصوري وزير الاقتصاد الإماراتي إن إجمالي التجارة الخارجية للإمارات سيبلغ 1.7 تريليون درهم خلال عام 2017، معربا عن توقعاته باستمرار النمو العام الجاري والأعوام المقبلة. 

وأضاف المنصوري أن المبادرات والمشاريع الاستراتيجية التي تنفذها الدولة لدعم مكانتها التجارية، متواصلة ومنها استضافة معرض إكسبو دبي 2020، وكذلك المشاريع الاستثمارية المحلية ذات العلاقة المباشرة بهذا القطاع الحيوي، ومنها الإعلان عن بناء "مدينة دبي لتجارة الجملة" في الربع الأول 2016 والتي تعتبر أضخم مدينة عالمية لتجارة الجملة في العالم.

وتابع "وفقا للأرقام الأولية للنصف الأول من عام 2017، فقد وصل إجمالي التجارة الخارجية غير النفطية للدولة إلى 784 مليار درهم".


وقال "تشير توقعاتنا إلى أن هذا الإجمالي مرشح للوصول إلى معدل 1.7 تريليون درهم مع نهاية عام 2017".

وأوضح المنصوري أن هذه النسبة تعد بالغة الأهمية في ظل انخفاض وتباطؤ التجارة العالمية.

وأكد أن الإمارات حافظت على مكانتها المرموقة كلاعب بارز ومؤثر في مجال التجارة الخارجية السلعية والخدمية خلال عام 2016.

وقال "أظهر تقرير منظمة التجارة العالمية المتعلق بتلك الإحصاءات أن الإمارات حلت في المركز 19 عالميا في الصادرات السلعية، وفي نفس المرتبة للواردات السلعية، وفي المركز 21 عالميا في صادرات الخدمات و16 في الواردات من الخدمات".

 بالإضافة إلى أنها أصبحت منذ سنة 2007 ضمن قائمة أهم 20 دولة مصدرة عالميا، ومنذ 2013 أصبحت تحتل المركز الأول عربيا، وفيما يتعلق بإعادة التصدير فتحتل دولة الإمارات المركز الثالث عالميا.

وأضاف المنصوري أن استعراض مؤشرات نمو التجارة الخارجية غير النفطية للفترة منذ 1981 حتى 2016، يظهر أن إجمالي التجارة الخارجية غير النفطية حقق نموا 12.1%، وفي جانب الصادرات غير النفطية بلغت نسبة النمو 18.0%، وفي إعادة التصدير 16.4%.

وبشأن العلاقة مع السعودية قال وزير الاقتصاد إن دولة الإمارات تتمتع بعلاقات ثنائية قوية ومتينة مع السعودية، وتجمع البلدين الشقيقين روابط وطيدة.

وقال إن السعودية تأتي في المرتبة الرابعة عالميا كأهم شريك تجاري للإمارات، بإجمالي حجم للتبادل التجاري غير النفطي يقدر بنحو 19.5 مليار دولار خلال عام 2016، مستحوذة على ما نسبته 4.6% من إجمالي تجارة الإمارات غير النفطية لعام 2016.

وأضاف "السعودية تعد أهم شريك تجاري خليجيا مستحوذة على ما نسبته 43% من إجمالي تجارة الإمارات غير النفطية مع دول مجلس التعاون لعام 2016، وكذلك أهم شريك تجاري عربيا مستحوذة على ما نسبته 27% من إجمالي تجارة الإمارات غير النفطية مع الدول العربية للعام نفسه".

وعلى مستوى الصادرات، فإن السعودية تعد ثالث أهم وجهة عالمية لصادرات الإمارات غير النفطية والأولى عربيا، مستحوذة على ما نسبته 20% من إجمالي صادرات الإمارات غير النفطية إلى الدول العربية لعام 2016، وتستحوذ على ما نسبته 32% من إجمالي صادرات الإمارات غير النفطية إلى دول مجلس التعاون.

تعليقات