سياسة

الجيش اليمني يعزز سيطرته على مرتفعات استراتيجية بنهم

السبت 2017.12.2 10:29 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 444قراءة
  • 0 تعليق
عناصر من الجيش الوطني اليمني في جبهة نهم- أرشيفية

عناصر من الجيش الوطني اليمني في جبهة نهم- أرشيفية

أعلنت قوات الجيش الوطني اليمني عن تقدم نوعي في جبهة نهم، شرق العاصمة صنعاء، وذلك في خضم اشتباكات شهدتها صنعاء بين قوات المؤتمر الشعبي العام الموالية للرئيس السابق علي عبدالله صالح وميليشيا الحوثي الانقلابية. 

وقال مصدر عسكري إن الجيش الوطني سيطر على سلسلة جباية بعد معارك ضارية مع ميليشيات الحوثيين في المدخل الشرقي لصنعاء.

وأوضح قائد المحور الأول، وقائد اللواء 310 في الجيش الوطني، العميد الركن محمد السوادي، أن "أبطال الجيش تقدموا صوب منطقة الحول، وسط مديرية نهم”.

ونقل الموقع الرسمي لوزارة الدفاع اليمنية "سبتمبر نت" عن السوادي تأكيداته أن "الجيش أحكم سيطرته على تبّة السلطاء الاستراتيجية، بعد أن تم تطهير آخر موقع للميليشيات في سلسلة التبات الحمراء الواقعة في ميسرة الميمنة، ويواصل تقدمه نحو تبة العصيدة”.

وبحسب الجيش الوطني، فإن قواته “ضيّقت الخناق على مواقع الانقلابيين في تبة القناصين من جميع الجهات، فيما تقوم الفرق الهندسية بنزع الألغام لتسهيل المهمة أمام الجيش”.

وتعد هذه التباب الجبلية من المواقع الاستراتيجية، وسيؤدي سقوطها إلى التحام الجبهات، ما يسهل “حسم معركة نهم المديرية الجبلية الوعرة لشكل كامل".


وفي يوم الأربعاء 29 نوفمبر/تشرين الثاني، اندلعت اشتباكات مفاجئة بين مليشيا الحوثي والقوات الموالية لحزب المؤتمر الشعبي العام في صنعاء ومحيط منازل صالح وأسرته، وتفجر الوضع ميدانياً، اليوم السبت، وسط معلومات مؤكدة عن فرار مليشيات الحوثيين من العاصمة اليمنية.

وتقع مديرية نهم إحدى مديريات محافظة صنعاء في الجهة الشرقية من العاصمة بمحاذاة محافظة مأرب الخاضعة لسيطرة قوات الحكومة الشرعية، وتبعد عن صنعاء أقل من 60 كيلومتراً، وتفصلها عنها سلاسل جبلية وعرة. 


تعليقات