سياسة

واشنطن تقود مناورات عسكرية لرصد صواريخ كوريا الشمالية

الإثنين 2017.12.11 11:41 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 644قراءة
  • 0 تعليق
صاروخ باليستي لكوريا الشمالية - أرشيفية

صاروخ باليستي لكوريا الشمالية - أرشيفية

بدأت القوات الأمريكية والكورية الجنوبية واليابانية، اليوم الإثنين، مناورات مشتركة تهدف إلى رصد الصواريخ الكورية الشمالية بعد أيام على إطلاق بيونج يانج صاروخا باليستيا عابرا للقارات.

وذكرت وزارة الدفاع الكورية الجنوبية أن هذه المناورات هي السادسة من نوعها منذ يونيو/حزيران 2016 والتي يفترض أن تستمر يومين، تجري في البحر قبالة شبه الجزيرة الكورية واليابان.

وأضافت الوزارة في بيان: "خلال المناورات، ستقوم سفن حربية من نوع "إيجيس" من كل بلد بتجارب وهمية على رصد ومطاردة صواريخ باليستية كورية شمالية ثم ستتقاسم المعلومات".

وتشارك في المناورات سفينتان أمريكيتان وواحدة كورية جنوبية وسفينة يابانية في المناورات التي تأتي بعد أقل من أسبوعين على إطلاق بيونج يانج صاروخا باليستيا جديدا عابرا للقارات سقط في البحر قبالة سواحل اليابان.

وترتبط اليابان وكوريا الجنوبية رغم نزاعهما على أراضٍ، بمواثيق دفاعية مع الولايات المتحدة. وقامت الولايات المتحدة وكوريا الجنوبية، الأسبوع الماضي، بأكبر مناورات جوية في تاريخهما.

وارتفعت حدة التوتر تدريجيا في السنتين الماضيتين في المنطقة بسبب تسارع البرامج النووية والباليستية لكوريا الشمالية التي قامت في سبتمبر/أيلول بتجربة نووية سادسة.

تعليقات