مجتمع

زيادة الأشجار في المدن يحد من الأزمات الربوية

السبت 2017.11.18 05:41 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 1281قراءة
  • 0 تعليق
زيادة الأشجار في المدن يحد من الأزمات الربوية

زيادة الأشجار في المدن يحد من الأزمات الربوية

أكدت جامعة إكستر البريطانية أنه يمكن خفض حالات الأزمات الربوية بشكل كبير بحل يسهل تطبيقه من خلال زيادة عدد الأشجار.

وذكرت صحيفة "تليجراف" نقلا عن الدراسة التي أجرتها الجامعة وتعد الأكبر من نوعها لمعرفة تأثير الخضرة في المدن على حالة الجهاز التنفسي، أن زراعة الأشجار بكثرة في الطرق الرئيسية يمكن أن يساعد في الحد من الآثار الخطيرة لدخان السيارات.


ومع ذلك فإن مساحات كبيرة من الحدائق يمكن أن تجعل الربو أسوأ، كما أشارت نتائج الدراسة؛ لأن حبوب اللقاح في النباتات تندمج مع التلوث. ومن المعروف أن التلوث يؤدي إلى تفاقم الربو، ولكن الباحثين وجدوا أنه حتى في المناطق الأكثر تلوثا أدت الكثافة العالية من الأشجار إلى وجود عدد أقل من حالات الأزمة الربوية الطارئة في المستشفيات مقارنة بالأحياء الأقل تلوثا وبها عدد أقل من الأشجار.

وخلص الباحثون إلى أن الأشجار كان لها فوائد أكثر بكثير من ضررها، مع اقتران كل ٣٠٠ شجرة إضافية لكل كيلومتر مربع بنحو ٥٠ حالة أقل من حالات الربو الطارئة لكل مائة ألف من السكان على مدى ١٥ عاما.

وأوضح الباحثون أنه يمكن للأشجار أن تزيل الملوثات من الهواء بشكل فعال.



تعليقات