سياسة

استقالة مدير اتصالات ترامب

الأربعاء 2017.5.31 02:45 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 671قراءة
  • 0 تعليق
الرئيس الأمريكي دونالد ترامب - أرشيفية

الرئيس الأمريكي دونالد ترامب - أرشيفية

أعلن البيت الأبيض، الثلاثاء، استقالة مدير الاتصالات، مايك دوبكي، في أول حلقة من سلسلة إجراءات يتوقع أن تهز فريق الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الإعلامي. 

وشغل دوبكي المنصب النافذ والبعيد عن الأضواء لمدة 3 أشهر حافلة بالأزمات.

وقال مسؤول لوكالة فرانس برس: "يمكنني التأكيد بأن دوبكي استقال".

وانتشرت الإشاعات منذ عدة أشهر في أروقة الجناح الغربي بالبيت الأبيض بأن ترامب يستعد لإقالة موظفي العلاقات العامة لديه بشكل جماعي.

ويتحدر معظمهم من مؤسسة الحزب الجمهوري التقليدية، حيث لم يتأقلموا بالشكل المطلوب مع الرئيس.

ولطالما أعرب ترامب علنا وبشكل خاص عن غضبه حيال سلسلة من العناوين الصحفية، التي اعتبرها سيئة وانتقد الإعلاميين وما دأب على وصفه بـ"الأخبار الكاذبة".

وخيم فشل الرئيس في تمرير أي قوانين ذات أهمية، والتحديات القانونية التي واجهت مراسيمه التنفيذية والفضيحة القائمة بشأن العلاقات بين دائرة المقربين منه وروسيا، على إدارته التي لا تزال في بداية مسيرتها.

وألقى ذلك بظلاله على مستقبل المتحدث باسم البيت الأبيض شون سبايسر وموظفيه.

ورغم أن مدير اتصالات البيت الأبيض يعد شخصية معروفة بشكل أقل من سبايسر، إلا أن الثنائي هما عادة اللاعبين الرئيسيين الذين يحددان الطريقة التي سيتواصل فيها الجناح الغربي -حيث يقع المكتب البيضاوي- ويرسمان الأجندة الإعلامية.

وتولى المنصب خلال عهد الرئيس السابق باراك أوباما كبير مستشاريه دان بفايفر.


تعليقات