اقتصاد

ترامب: الاتفاق التجاري بين الصين وأمريكا قد يصبح واقعا خلال شهر واحد

الجمعة 2019.4.5 08:32 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 200قراءة
  • 0 تعليق
الرئيس الأمريكي دونالد ترامب

الرئيس الأمريكي دونالد ترامب

قال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب إن الولايات المتحدة والصين تقتربان من إبرام اتفاق تجاري قد يعلن عنه في غضون 4 أسابيع، لكنه حذر بكين في الوقت نفسه من أنه سيكون من الصعب السماح باستمرار التبادل التجاري بدون اتفاق. 

ويجري البلدان مفاوضات مكثفة لإنهاء حرب تجارية ممتدة منذ شهور، تسببت في اضطراب الأسواق العالمية، لكن آمال الوصول لحل تزايدت بعدما عبر الجانبان عن تفاؤلهما بعد محادثات أجريت في بكين، الأسبوع الماضي. 

وأضاف ترامب، للصحفيين، في البيت الأبيض، في مستهل اجتماعه مع ليو خه، نائب رئيس الوزراء الصيني، أنه تم الاتفاق على عدة نقاط صعبة في الاتفاق لكن لا تزال هناك بعض الخلافات التي يتعين التعامل معها. 

وقال "نقترب بشدة من إبرام اتفاق. هذا لا يعني أننا توصلنا لاتفاق، لأننا لم نفعل لكننا نقترب قطعاً". 

وتابع: "أعتقد أنه في غضون 4 أسابيع أو أقل، وربما أكثر، أياً كان الذي سيستغرقه الأمر، من الممكن أن نعلن عن شيء شديد الأهمية". 

وأكد ترامب أنه سيعقد قمة مع الرئيس الصيني شي جين بينج إذا تم إبرام اتفاق. 

وامتنع ترامب عن ذكر مصير رسوم جمركية أمريكية مفروضة على سلع صينية بقيمة 250 مليار دولار في إطار الاتفاق. وتريد الصين رفع هذه الرسوم، لكن المسؤولين الأمريكيين ينتابهم الحذر إزاء التخلي عن نقطة القوة تلك، على الأقل في الوقت الراهن. 

وقال ليو، نيابة عن الصين، إنه يجري تحقيق "تقدم كبير" في المحادثات بسبب مشاركة ترامب مباشرة وعبر عن أمله في أن تسفر المحادثات عن "نتيجة جيدة". 

ورداً على سؤال بشأن النقاط الباقية دون حل، أشار ترامب إلى الرسوم الجمركية وسرقة حقوق الملكية الفكرية. وقال إنه سيناقش الرسوم مع ليو خلال اجتماعهما. 

وأضاف "تم الاتفاق على بعض من أصعب الأمور" وقال في وقت لاحق إن خطة إنفاذ الاتفاق من النقاط العالقة أيضاً.

تعليقات