سياسة

الجامعة العربية تدين الحادث الإرهابي في تونس

الثلاثاء 2018.10.30 02:35 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 355قراءة
  • 0 تعليق
صورة من موقع الحادث في قلب العاصمة التونسية

صورة من موقع الحادث في قلب العاصمة التونسية

أدان أحمد أبو الغيط، الأمين العام لجامعة الدول العربية، التفجير الإرهابي الانتحاري الذي وقع، الإثنين، بوسط العاصمة التونسية مستهدفاً قوةً أمنية، ما أسفر عن وقوع عدد من الإصابات كانت أغلبها للعناصر الأمنية.

وقال السفير محمود عفيفي، المتحدث الرسمي باسم الأمين العام للجامعة العربية، إن أبو الغيط حرص على مساندته الكاملة لتونس في مواجهة خطر الإرهاب، وللجهود التي تبذلها السلطات التونسية من أجل الوقوف أمام مثل هذه العمليات الإرهابية.

وأعرب الأمين العام للجامعة العربية عن تمنياته بسرعة الشفاء للمصابين، مشيرا إلى الخطر الكبير والمستمر الذي يمثله الإرهاب على بنية ومستقبل المجتمعات العربية، وعلى الجهود التي تبذلها الدول من أجل إحلال الأمن والاستقرار.


وأعلنت وزارة الداخلية التونسية، الإثنين، أن 9 أشخاص، من بينهم 8 رجال شرطة، أصيبوا عندما فجّرت امرأة نفسها في وسط العاصمة، وفقا للتصريحات التي أدلى بها المتحدث باسمها لـ"العين الإخبارية".

واعتبر العميد سفيان الزعق، المتحدث باسم وزارة الداخلية التونسية، الحادث الذي شهدته العاصمة "تفجيرا إرهابيا". وقال في تصريح لـ"العين الإخبارية"، إن "فتاة تبلغ من العمر 30 عاما، فجّرت نفسها في سيارة للشرطة بقلب العاصمة التونسية".

تعليقات