سياسة

مقصلة أردوغان.. اعتقال العشرات من القوات الجوية

الخميس 2018.5.10 02:45 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 525قراءة
  • 0 تعليق
الرئيس التركي رجب طيب أردوغان

الرئيس التركي رجب طيب أردوغان

اعتقلت الشرطة التركية الخميس 65 شخصا في عملية استهدفت أفرادا من القوات الجوية بزعم صلتهم برجل الدين المقيم في الولايات المتحدة فتح الله كولن؛ الذي تتهمه أنقرة بتدبير محاولة انقلاب فاشلة عام 2016 قتل فيها 250 شخصا.

وذكر الادعاء التركي أنه أصدر أوامر اعتقال استهدفت 96 شخصا منهم 91 من أفراد القوات الجوية، وأن الشرطة ما زالت تبحث عن باقي المطلوبين في العملية التي تتركز في مدينة أزمير في غرب تركيا وامتدت في 15 إقليما.
وفي عملية أخرى أصدر ممثل ادعاء في أنقرة الخميس أوامر اعتقال شملت 93 موظفا في مركز تعليمي خاص كانت السلطات أغلقته في السابق بزعم صلته بشبكة كولن التي تتهمها أنقرة بتدبير محاولة الانقلاب، برغم نفي كولن أي صلة له بالانقلاب. 
مقصلة أردوغان تواصل التخلص من المعارضين
ويأتي هذا في وقت يواجه فيه نظام الرئيس التركي رجب طيب أردوغان انتقادات حادة بسبب "مقصلة أردوغان" التي تواصل التخلص من الخصوم والمعارضين بحجة صلتهم بمحاولة الانقلاب الفاشلة؛ التي يرى مراقبون أنها مدبرة ويستخدمها أردوغان ذريعة لسحق معارضيه في الداخل والخارج.
وأفاد مكتب الأمم المتحدة لحقوق الإنسان في مارس/آذار الماضي بأن السلطات التركية اعتقلت 160 ألف شخص وعزلت عددا مماثلا من العاملين بالحكومة والقطاع العام منذ محاولة الانقلاب، ومن بين المعتقلين وجه الادعاء اتهامات رسمية إلى 50 ألفا ظلوا في السجون أثناء محاكماتهم. 
مقصلة أردوغان تواصل التخلص من المعارضين
وكان نائب رئيس حزب الشعب الجمهوري التركي تيكين بينجول، أكد في تصريحات سابقة له، أن نظام أردوغان أعلن مسبقا عن إنشاء 37 سجنا جديدا خلال 5 سنوات، موضحا أن تعداد المحتجزين سجل زيادة قدرها 285% منذ وصول حزب العدالة والتنمية للحكم في 2002، موضحا أن السجون تضم في الوقت الحالي 228 ألفاً و993 شخصاً بين محتجز ومسجون.
وأوضح أن تلك الأرقام لا تشمل 280 ألفاً و675 شخصاً الذين تم إطلاق سراحهم بسبب عدم وجود أماكن شاغرة داخل السجون التركية، مدعياً أن هناك 3 آلاف و432 شخصاً ماتوا داخل السجون خلال فترة حكم حزب العدالة والتنمية. 
مقصلة أردوغان تواصل التخلص من المعارضين
وأوضح "بينجول"، حسب تصريحات صحفية، نقلتها صحيفة زمان التركية المعارضة، أن "السجون فقدت خصائصها كأماكن للإصلاح وتحولت إلى أماكن للموت، فقد توفي 426 شخصاً خلال عام 2015 فقط، منهم 54 كانوا قيد الاحتجاز، و43 ماتوا عن طريق الانتحار، فضلًا عن أن السجون التركية تضم نحو 600 امرأة مع أطفالهن، والآن يوجد داخل السجون ألفان و800 طفل".

تعليقات