سياسة

جائزة دولية لرسام كاريكاتور تركي يواجه قمع أردوغان

الخميس 2018.5.3 04:18 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 188قراءة
  • 0 تعليق
رسام الكاريكاتور التركي موسى كارت

رسام الكاريكاتور التركي موسى كارت

نال رسام الكاريكاتور التركي موسى كارت، الجائزة الدولية للرسم الصحفي الخميس في جنيف، تقديرا لموهبته وشجاعته في الدفاع عن حرية التعبير والإبداع الفني في ظل قمع الرئيس التركي رجب طيب أردوغان للصحفيين في بلاده.

الجائزة تمنحها منذ 2012 كل سنتين مؤسسة "كارتونينج فور بيس" السويسرية ومدينة جنيف، إلى "رسامين صحفيين يتحلون بالشجاعة ويواجهون الخطر بسبب فنهم".

وأعلن منظمو الحدث في بيان أن لجنة التحكيم اختارت هذه السنة موسى كارت، الرسام المعروف في صحيفة جمهورييت التي تصدر في اسطنبول، وقد حكم عليه مؤخرا بالسجن بتهمة مساعدة "الإرهاب".

موسى كارت لن يستطيع المجيء شخصيا لتسلم جائزته في سويسرا، لأنه "يبقى خاضعا لرقابة قضائية ولمنع من مغادرة الأراضي" التركية، على رغم أنه لم يسجن في انتظار دعوى الاستئناف.

الصحفي التركي الشهير نال حكما في 26 أبريل/نيسان على غرار 14 من زملائه الصحفيين في جمهورييت، بالسجن نحو 4 سنوات بتهمة مساعدة منظمات "إرهابية"، بعد محاكمة استمرت تسعة أشهر.

الصحيفة وصفت آنذاك هذا الحكم بأنه "عار" وانتقدت "الضربة القاسية" ضد حرية الصحافة.

وتتألف الهيئة التحكيمية للجائزة الدولية للصورة الصحفية من مندوب عن مدينة جنيف هو جيوم بارازوني، ومدير منظمة هيومن رايتس ووتش غير الحكومية كينيث روث، ورسامين صحفييين هم بلانتو (لوموند) وشابات (لو تان)، نيويورك تايمز ونيو تسوركر تسايتونج) وليزا دونيللي (نيو يوركر).

تعليقات