رياضة

رئيس اليويفا: غياب تقنية الفيديو لم يؤثر على نتيجة الريال ويوفنتوس

الأربعاء 2018.4.18 04:22 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 344قراءة
  • 0 تعليق
دوري أبطال أوروبا

ريال مدريد ويوفنتوس

اعتبر رئيس الاتحاد الأوروبي لكرة القدم (يويفا) السلوفيني ألكسندر تشيفرين أن استخدام تقنية التحكيم بالفيديو لم يكن ليغير "شيئا" في سير مباراة إياب الدور ربع النهائي لدوري أبطال أوروبا بين ريال مدريد ويوفنتوس. 

تقارير: ليفربول يرفض بيع صلاح لقطبي إسبانيا

وأشار تشيفرين إلى ركلة الجزاء التي احتسبها البريطاني مايكل أوليفر في الدقيقة 93 بالمباراة التي احتضنها ملعب سانتياجو برنابيو، والتي نفذها البرتغال كريستيانو رونالدو ومنحت ريال مدريد بطاقة التأهل لنصف النهائي، في مقابلة نشرتها صحيفة (لا جازيتا ديللو سبورت).

وقال تشيفرين حول الخطأ الذي احتسب على المدافع مهدي بن عطية تجاه الإسباني لوكاس فاسكيز: "ماذا كان سيتغير؟ لا شيء. هناك من رأى هذا التدخل 20 مرة، وأنا رأيته 50. النصف يعتبره ركلة جزاء والنصف الآخر لا"، وتسبب هذا القرار في غضب يوفنتوس وبخاصة قائده جانلويجي بوفون، الذي طرد ببطاقة حمراء واتهم الحكم بأنه ليست لديه شخصية لقيادة مباريات بمثل هذا المستوى.

وقال رئيس اليويفا: "ما قاله ليس صحيحا، ولم يكن ينبغي. ولكن من وجهة نظر من لعب، أتفهم إحباطه، وخيبة الأمل لمن يخسر مباراة بركلة جزاء في الدقيقة 93. تشعر بأنك خسرت فرصة، ويمكنك تفهم ذلك".

ولكنه دافع عن عمل مسؤول لجنة التحكيم باليويفا، الإيطالي بيرلويجي كولينا، المعني باختيار الحكام للمباريات الأوروبية.

وقال: "إنه مثل مدرب الفريق. يختار الأفضل من أجل الفوز، وبعد ذلك يمكن أن تحدث أشياء مثيرة للجدل، ولكن، ما ذنبه؟".

واعتبر تشيفرين أنه لا يزال من المبكر استخدام تقنية التحكيم بالفيديو في دوري الأبطال، ولكنه اعتبر أنها عملية ستتحقق في المستقبل.

وقال: "شكل واقعي، في موسم 2019-2020 يمكن أن يكون لدينا في دوري الأبطال وفي أمم أوروبا"، معربا عن قلقه لقرار الاتحاد الدولي للعبة (فيفا) باستخدام التقنية في مونديال روسيا.

وقال: "لدي بعض الخوف من المونديال، الذي سيكون به حكام لم يقودوا مباراة بالفيديو قط. أتمنى ألا تحدث فضائح أو مشاكل".

تعليقات