سياسة

اليونيسف: 2.8 مليون نازح في إثيوبيا

الأربعاء 2018.8.15 02:49 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 242قراءة
  • 0 تعليق
شعار منظمة اليونيسف

شعار منظمة اليونيسف

أعلنت منظمة الأمم المتحدة لرعاية الطفولة "يونيسف" أن عدد النازحين الداخلي في إثيوبيا بلغ 2.8 مليون شخص خلال الفترة الماضية.

وأوضح تقرير للمنظمة نقلته وسائل إعلام إثيوبية، الأربعاء، أن عدد النازحين داخليا من مختلف المناطق بالبلاد وصل إلى 2.8 مليون، مقارنة بـ1.6 مليون في بداية عام 2018.

وتوقعت اليونيسف أن تؤثر الفيضانات الموسمية الحالية على 2.5 مليون شخص؛ ما قد يؤدي إلى زيادة عدد النازحين في البلاد.

ودعت المنظمة الأممية إلى تقديم الدعم للنازحين واللاجئين بإثيوبيا، مشيرة إلى أنها بحاجة إلى مساعدات مالية تصل إلى 111.8 مليون دولار أمريكي.

وأشارت إلى أن ما تلقته حتى الآن من مساعدات يمثل 31٪ من المبلغ المساعدات المطلوبة.

وأرجعت المنظمة سبب ارتفاع عدد النازحين من مناطقهم بإثيوبيا لأعمال العنف التي شهدتها عدة مناطق بأقاليم شعوب جنوب إثيوبيا وأروميا والصومال الإثيوبي "أوغادين".

وتستضيف إثيوبيا أكثر من 920 ألف لاجئ من إريتريا والصومال وجنوب السودان والسودان، موزعين على مخيمات بإقليم تجراي (شمال)، عفار شمال (شرق) وغامبيلا جنوب غرب وإقليم بني شنقول جومز غربي إثيوبيا.

وتشهد عدد من المناطق الحدودية بين إقليمي أروميا والصومال الإثيوبي اشتباكات متفاوتة، على الحدود أسفرت عن نزوح كبير من السكان خلال الفترة الماضية، وتسعى الحكومة لمنع هذه الأعمال من خلال نشرها للجيش والشرطة الفيدرالية بالمناطق الحدودية.

تعليقات