سياسة

الأمم المتحدة: على الشعب الليبي دفع قادته إلى السلام

الأحد 2019.3.31 05:01 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 282قراءة
  • 0 تعليق
أبوالغيط وجوتيريس وموجيريني وموسى عقب الاجتماع الرباعي حول ليبيا

أبوالغيط وجوتيريس وموجيريني وموسى عقب الاجتماع الرباعي حول ليبيا

قال الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو جوتيريس "إن الشعب الليبي يجب عليه دفع قادته باتجاه السلام، والتوقف عن القتال حتى تنعم البلاد بالاستقرار"، مشيراً إلى أن ليبيا دولة غنية ويجب على شعبها العيش بشكل جيد.

جاء ذلك خلال مؤتمر صحفي، مساء السبت، عقب الاجتماع الرباعي الذي عقد على هامش القمة العربية في تونس، بمشاركة ممثل الاتحاد الأوروبي فيديريكا موجيريني، ومفوض الاتحاد الأفريقي موسى فكي، والمبعوث الأممي إلى ليبيا غسان سلامة، والأمين العام لجامعة الدول العربية أحمد أبوالغيط.

وشددت ممثلة الاتحاد الأوروبي للشؤون الخارجية فريديريكا موجيريني، على مواصلة الاتحاد دوره في دعم ليبيا اقتصادياً وأمنياً، وسعيه لإيجاد حل سياسي لإنهاء الصراع بين الفرقاء في ليبيا، وإعادة الأمن والاستقرار إلى كل أنحاء ليبيا.

وأكد موسى فكي، مفوض الاتحاد الأفريقي، ضرورة توحيد الجهود داخل ليبيا لتأسيس دولة مدنية ديمقراطية، مشيراً إلى عزم الاتحاد دعم ليبيا لنشر السلام، وتوحيد المواقف في إطار حل سياسي داخلي.

من جانبه، قال المبعوث الأممي غسان سلامة: "يحدوني الأمل أن يأتي كل الأطراف إلى السلام وإيجاد التصور المشترك لحل الأزمة داخل ليبيا".

وأوضح الأمين العام لجامعة الدول العربية أحمد أبوالغيط أن الاجتماع لم يتوصل بالشكل الكافي لمعالجة القضية، ومن الضروري التركيز على إعادة بناء المؤسسات الليبية وإطلاق منتدى وطني ليبي لإقرار التفاهمات الداخلية.

وفي وقت سابق، ناقش الأمين العام لجامعة الدول العربية أحمد أبوالغيط مع أنطونيو جوتيريس، السكرتير العام للأمم المتحدة، آخر المستجدات على الساحة العربية، والتعاون العربي الأممي لتسوية أزمات المنطقة، وفي مقدمتها القضية الفلسطينية والجولان السوري المحتل.

وكان المجلس التحضيري لوزراء الخارجية العرب أكد في اجتماعه، الجمعة، وحدة التراب الليبي ورفض التدخل العسكري.

تعليقات