سياسة

سفير فلسطين بالقاهرة عن إغلاق واشنطن قنصلية القدس: قطع الشعرة الأخيرة

الإثنين 2019.3.4 03:24 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 143قراءة
  • 0 تعليق
سفير دولة فلسطين لدى مصر دياب اللوح

سفير دولة فلسطين لدى مصر دياب اللوح

قال السفير الفلسطيني بالقاهرة دياب اللوح، الإثنين، إن قرار إغلاق القنصلية الأمريكية في القدس رسميا اليوم، قطع "الشعرة الأخيرة" مع واشنطن، مطالبًا البيت الأبيض بالتراجع عن الخطوة.

وفي تصريح خاص لـ"العين الإخبارية"، أوضح سفير فلسطين أنه "منذ شهور عندما صدر القرار الأمريكي بإعلان القدس عاصمة لإسرائيل انقطع الاتصال مع الجهات الأمريكية كافة، لكن إغلاق القنصلية في القدس وضمها قطع الشعرة الأخيرة في العلاقات الفلسطينية الأمريكية".

واليوم، دخل قرار إغلاق  القنصلية الأمريكية العامة في القدس حيز التنفيذ، بعد مرور  175 عاما من بداية التمثيل الدبلوماسي الأمريكي بالقدس.

ودعا "اللوح" الإدارة الأمريكية إلى التراجع عن قراراتها كافة وفي مقدمتها نقل السفارة الأمريكية من تل أبيب للقدس وتجميد المساعدات لمنظمة الأونروا وغلق مكتب منظمة التحرير الفلسطينية بالعاصمة واشنطن، وإغلاق قنصلية القدس اليوم.


وقال السفير الفلسطيني: "نحن الفلسطينيين نسجل موقفنا ونطالب الإدارة الأمريكية بالتراجع عن قراراتها التي تتنافى مع الشرعية الدولية وقرارات مجلس الأمن".

وأثنى "اللوح" على موقف الدول العربية بقوله "الأشقاء العرب مشكورون، تركوا الباب مفتوحا لممارسة تأثيرهم على الإدارة الأمريكية وكذلك الاتحاد الأوروبي لممارسة تأثيره أيضًا على الإدارة للتراجع عن قرارتها".

وتابع: "بالنسبة لنا لن يكون هناك اتصال مع الإدارة الأمريكية في القدس إلا بعد تراجعها، ونحن لن نتعامل مع هذه الوحدة التي أنشأتها واشنطن داخل السفارة".

وبإلغاء القنصلية العامة اليوم ودمجها بالسفارة الأمريكية في القدس الشرقية تقطع الولايات المتحدة الأمريكية آخر خط اتصال مع الفلسطينيين، الذين أبدوا غضبهم من عملية نقل السفارة إلى عاصمتهم المحتلة، واعتبروها "مستعمرة أمريكية"، بحسب الرئيس محمود عباس.

تعليقات