اقتصاد

بنك مصر إيران: العقوبات الأمريكية تضر بتعاملاتنا في الخارج

الأربعاء 2018.8.8 03:56 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 299قراءة
  • 0 تعليق
 بنك مصر إيران

بنك مصر إيران

قال العضو المنتدب لبنك مصر إيران للتنمية عمرو طنطاوي، إن العقوبات الأمريكية على إيران ستؤثر سلبا على أنشطة البنك وتعاملاته الخارجية، إلا أنه ذكر أن أوضاع المصرف ومقره القاهرة تتسم بالاستقرار. 

ودخلت الحزمة الأولى من العقوبات الأمريكية ضد إيران حيز التنفيذ رسميا، الثلاثاء، وتركز على القطاعات المالية والتجارية والصناعية، قال مستوردو النفط الإيراني إن لديهم خططا جاهزة لتعويض نقص الخام الإيراني، مؤكدين التزامهم بوقف التعامل مع طهران.

 وقال طنطاوي في تصريحات نقلتها وكالة أنباء الشرق الأوسط المصرية الرسمية على هامش مشاركته في اجتماعات جمعية البنوك المركزية الأفريقية بشرم الشيخ الأربعاء "لا يوجد حديث مع الجانب الإيراني والممثل في شركة إيران للاستثمار الأجنبي التابعة لحكومة طهران وتملك ٤٠% من البنك،لبيع حصته".

وتعتزم الولايات المتحدة كذلك معاودة فرض عقوبات الحزمة الثانية في نوفمبر/تشرين الثاني والتي ستلحق أضرارا أكبر بقطاع النفط.

وأشار طنطاوي إلى أن حجم محفظة البنك بالبورصة تصل إلى ٥٠٠ مليون جنيه، وأن محفظة اذون الخزانة بالبنك تصل إلى ٦ مليارات جنيه، ومحافظة القروض الصغيرة والمتوسطة تصل إلى ملياري جنيه تمثل ٢٠% من محفظة قروض البنك.

 وأوضح أن القروض المتعثرة بالبنك محدودة للغاية نظرا لالتزام البنك بإجراءات متحفظة في أقراض العملاء، مشيرا إلى أن مخصصات القروض بالبنك تصل إلى مليار جنيه.

 وعن إعلان بنك الاستثمار القومي المصري الاتجاه لبيع حصته في البنك البالغة ٣٠%، أوضح طنطاوي أنه لا يوجد خطوات رسمية حتى الآن ولم يبلغ البنك بأي اجراءات، مشيرًا إلى أن مصر للتأمين ومصر التأمينات الحياة تمتلك أيضا ٣٠% من بنك مصر إيران.

وتابع "لا نية لزيادة رأسمال البنك الذي تأسس في 27 مايو 1975 وتبلغ 1.171 مليار جنيه في الفترة الحالية".


تعليقات