منوعات

الديناصورات آكلة النباتات كانت تتناول السلطعون

الجمعة 2017.9.22 01:42 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 329قراءة
  • 0 تعليق
كارين تشين تبحث عن حفريات لديناصورات-أرشيفية

كارين تشين تبحث عن حفريات لديناصورات-أرشيفية

يشير علماء إلى أن بعض الديناصورات آكلة النباتات كانت تتناول السلطعون على ما يبدو بالإضافة إلى غذائها المعتاد.

وقال العلماء، الخميس، إنهم وجدوا روثا متحجرا يعتقد أنه للديناصورات بطية المنقار آكلة النباتات، والتي عاشت في جنوب يوتا قبل نحو 75 مليون سنة، يحتوي على قطع من أصداف قشريات، بالإضافة إلى آثار الغذاء النباتي.

وقالت كارين تشين، عالمة الحفريات بجامعة كولورادو التي قادت البحث المنشور بدورية "ساينتفيك ريبورتس"، إن الكشف يوفر أقوى أدلة حتى الآن على أن بعض الديناصورات الكبيرة آكلة النباتات انحرفت في بعض الأحيان عن النظام الغذائي الذي يقتصر على النبات.

وأضافت: "كان هذا اكتشافا مثيرا للاهتمام بشدة لأنه غير متوقع تماما".

ويتيح الروث المتحجر إلقاء نظرة على الحمية الغذائية للكائنات المنقرضة التي لا يمكن رصدها من مجرد دراسة الأسنان والفكين والهياكل العظمية.

وقالت تشين: إن قطع الروث المتحجر التي عثر عليها في يوتا احتوت على أصداف قشريات مختلطة بخشب الصنوبر المتعفن.

وأضافت أن هذه الديناصورات بطية المنقار ربما كانت تتناول جذوع الأشجار المتعفنة على الأقل خلال جزء من السنة، لأنها احتوت على مخزونات من القشريات ولافقاريات أخرى.

وأوضحت تشين أن الباحثين لم يكتشفوا على وجه الدقة نوع القشريات التي كانت تأكلها الديناصورات، لكنه ربما يكون السلطعون.

ويعتقد الباحثون أن تناول القشريات ربما كان تغيرا موسميا في النظام الغذائي يرتبط بحضن البيض ووضعه.

ويطلق على الديناصورات بطية المنقار هذا الاسم؛ لأن مقدمة جماجمها تشبه منقار البطة.


تعليقات