صحة

7 مخاطر يسببها نقص فيتامين "د" للمرأة الحامل

الإثنين 2018.10.8 01:01 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 324قراءة
  • 0 تعليق
مخاطر نقص فيتامين "د" - صورة أرشيفية

مخاطر نقص فيتامين "د" - صورة أرشيفية

سواء كنتِ تخططين للحمل أو حاملا أو لا تنوين الإقبال على هذه الخطوة حاليا، عليك معرفة مستوى فيتامين "د" في جسمك لأسباب عديدة يوضحها الدكتور حسن جعفر، أستاذ أمراض النساء والتوليد واستشاري طب الجنين بكلية الطب جامعة القاهرة.

ويؤكد أستاذ أمراض النساء أن نقص فيتامين "د" ليس موضة طبية، لكنه يؤثر على عديد من الوظائف الحيوية للمرأة، ويجب معرفة نسبته بداية من بلوغها سن 14 عاما حتى بعد 50 عاما، لافتا إلى أن هذا الفيتامين مهم، لتعامله مع عديد من الفيتامينات مثل الكالسيوم والماغنسيوم، فضلا عن تأثيراته القوية على أنظمة عمل الجسم، فهو على عكس الفيتامينات الأخرى يعمل كهرمون وكل خلية في الجسم تستجيب له.

7 أسباب لنقص فيتامين "د"

يوضح أستاذ أمراض النساء أن الجسم يكون فيتامين "د" من الكوليسترول عندما تتعرض البشرة لأشعة الشمس، فضلا عن الحصول عليه من بعض الأطعمة مثل الأسماك الدهنية ومنتجات الألبان المدعمة به، وإن كان تكوينه من الأكل يحدث بنسب ضئيلة، لكنه مهم، موضحا أن النسبة الطبيعية للفيتامين تبدأ من 20، أما إذا كانت أقل من 20 حتى 13، فيجب أخذ كبسولات يومية قد تصل جرعتها إلى 5000 وحدة دولية، وفي حالة إذا كانت النسبة أقل من 12، فهذا يمثل نقصا شديدا في الفيتامين، ويتطلب العلاج بالحقن والأقراص معا.

وعدد حسن أهم 7 أسباب لنقص فيتامين "د"، وتشمل:

1- التقدم في العمر، لأن الكلى لا تحول فيتامين "د" إلى عنصر نشط بالكفاءة نفسها كلما تقدمت في السن.

2- زيادة الوزن أو السمنة.

3- عدم تناول كثير من الأسماك أو منتجات الألبان.

4- البقاء بالمنزل فترة النهار.

5- عدم التعرض بشكل كافٍ للشمس يوميا "30 دقيقة".

6- ذوات البشرة السمراء يعانين من نقصه، لأن الميلانين يمنع امتصاص فيتامين "د" من الشمس.

7- الاضطرابات الهضمية، وفشل القناة الهضمية في استيعاب امتصاص فيتامين "د" بشكل كاف.

مخاطر نقص الفيتامين على الحامل

يوضح حسن جعفر أن الدراسات الطبية الحديثة أثبتت أن نقص فيتامين "د" يسبب أعراضا مرضية كثيرة ومختلفة، منها الاكتئاب أو التوتر، وتساقط شديد في الشعر، ونقص الكالسيوم، ومتلازمة حساسية الجهاز التنفسي، فضلا عن ضعف جهاز المناعة والشعور بالإجهاد المستمر والتعب المزمن.

وبشأن أمراض النساء، يؤكد استشاري طب الجنين أن نقص فيتامين "د" قد يؤدي إلى تأخر الإنجاب، والإجهاض المتكرر، وفشل الحقن المجهري، وتقلصات في العضلات، وتكرار نوبات الشد العصبي على فترات قصيرة، والولادة المبكرة، وقصور في نمو الجنين، أي يولد الطفل بأقل من الوزن الطبيعي (2.5 كيلو)، وزيادة نسبة احتمالات الولادة القيصرية، فضلا عن الإصابة بضغط الحمل أو تسمم الحمل.

يذكر أن الدكتور حسن جعفر أطلق مؤخرا مبادرة إلكترونية لتوعية المرأة بأمراض النساء في إطار حملة "نساء أذكياء .. أطفال أصحاء"، مؤكدا أن حملته جاءت من منطلق شعوره طبيبا بالمسؤولية الاجتماعية، فكم من النساء لا يتسع وقت زيارتهن للطبيب للإجابة عن جميع أسئلتهن والتوعية بأمراض النساء التي لا تقتصر على متابعة الحمل فقط.

تعليقات